رئيس التحرير
محمود المملوك

مطالبات برلمانية بحملات توعية تزامنًا مع قرارات نقابة الموسيقيين

تامر عبد القادر
تامر عبد القادر

ثمن النائب تامر عبدالقادر عضو مجلس النواب، قرار نقابه المهن الموسيقية بمنع الأغاني الهابطة "المهرجانات" لما تمثله من خطورة علي المجتمع، لافتًا إلي أن القرار تأخر كثيرا، مؤكدا أن تشكيل الذوق العام وتدني القيم والأخلاق في المجتمع والهبوط بمستوي الفن كلها وغيرها من الاثار السلبية التي خلفتها مثل هذه النوعيه من الفن في مجتمعنا.

وأضاف النائب تامر عبد القادر، أن الحفاظ علي القيم والأخلاق والذوق العام يتطلب من كل من في يده السلطة ضرورة وضع ضوابط صارمة لضبط الإيقاع الفني وعدم الإخلال بتوازن وقيم المجتمع والحفاظ علي الهوية المصرية التي تندثر بسبب هبوط بعض طبقات المجتمع وخاصة الشباب في بئر عميق من الفن الهابط.

وأوضح النائب تامر عبدالقادر، أن التصريحات الصادرة بدعم هذا النوع من الفن بحجة أن له جمهوره، يأتي بسبب تخلي الجهات المسئولة وإنسحابها من المشهد خلال الفترة الماضية عن القيام بالدور المنوط بها للحفاظ علي قيم المجتمع والهوية المصرية، الأمر الذي أكسب الفن الهابط ثقة بعض الفئات في مجتمعنا وأصبح له جمهور، واصفا اياها بالورم الخبيث الذي أهمله المريض ولم يستأصله في مهده، مما تسبب في انتشار المرض في مناطق متفرقه من الجسد.

وطالب عبدالقادر بعمل حملات توعوية تثقيفية بالتوازي مع إجراءات منع هذا النوع من الفن حتي يتحقق الهدف المنشود مع ضرورة وضع ضوابط للارتقاء بمستوي الفن لما يتناسب مع عقليه للشباب من الجيل الجديد ولا يخل بقيم المجتمع.