رئيس التحرير
محمود المملوك

بالغذاء والرياضة.. علاج تكيس المبايض للمتزوجة بالتفصيل

علاج تكيس المبايض
علاج تكيس المبايض للمتزوجة

علاج تكيس المبايض للمتزوجة هو ما لا يتوفر في أدوية معينة يتم تناولها للقضاء على المرض أو المتلازمة، وإنما يندرج علاج تكيس المبايض في مجموعة من النصائح الحياتية، ومجموعة من الأدوية الهرمونية التي لا تؤخذ إلا باستشارة الطبيب فقط، حتى يتم بها إدارة الخلل الهرموني الحاصل في جسم المرأة، كما نوضحه لكم في سطورنا التالية.

 

علاج تكيس المبايض للمتزوجة

علاج تكيس المبايض للمتزوجة من شأنه أن يقلل من أعراض تكيس المبيض، ويقلل حدوث المضاعفات الواردة إذا ما استمرت أكياس المبيض في النمو، مع ضرورة التنويه بأن أسباب تكيس المبايض غير معلومة، ولكن هناك بعض العوامل الوراثية والبيئية والصحية التي تزيد من خطر إصابة النساء في سن الإنجاب بمتلازمة المبيض متعدد الكيسات.

 

قبل توضيح طرق علاج تكيس المبايض للمتزوجة، لا بد من التنويه بأن الجهاز التناسلي الأنثوي يحتوي على مبيضين يقومان بإطلاق هرمون الأستروجين الأنثوي، وهرمون الأندروجين الذكري وذلك بمعدلات تتناسب مع طبيعة جسم المرأة، ولكن في حال حدوث خلل يسبب قلة الأستروجين أو زيادة الأندروجين ستتكون أكياس مملوءة بالسوائل لتنمو على المبايض.

علاج تكيس المبايض للمتزوجة

 

ونرصد لكم علاج تكيس المبايض للمتزوجة كالتالي:

 

الخضراوات والفواكه

ينبغي اتباع نمط حياة صحي من خلال تغيير النظام الغذائي وتناول الخضراوات والفواكه والحبوب الكاملة وتجنب السكريات والأطعمة التي تحتوي على مواد حافظة.

 

تجنب الكربوهيدرات

لا بد من تناول نظام غذائي يحتوي على البروتين المهم لإمداد الجسم بالطاقة وموازنة الهرمونات المطلوبة مع الابتعاد عن الكربوهيدرات التي تزيد من حساسية الأنسولين.

 

أطعمة مضادات الالتهاب

يجب الحرص عند علاج تكيس المبايض للمتزوجة بأن يتضمن النظام الغذائي أطعمة تحتوي على مضادات الالتهاب مثل الطماطم والكركم والزنجبيل والخضراوات الورقية والمشروبات العشبية التي تقلل من تأثير أعراض تكيس المبايض.

 

تناول الحديد والألياف

تعاني معظم النساء المصابات بـ تكيس المبايض من حالات النزيف المهبلي خاصة أثناء الحمل، أو عند نزول الدورة الشهرية بعد انقطاعها لعدة شهور وهو ما يصاحبه فقر الدم، لذلك لا بد من علاج تكيس المبايض للمتزوجة بتناول السبانخ والبروكلي والكبدة والبيض مع تناول النظام الغذائي الذي يحتوي على الألياف أيضًا لتسهيل الهضم.

 

الابتعاد عن الكافيين

يمكن إدارة الخلل الهرموني الحاصل والمسبب لـ تكيس المبايض للمتزوجات من خلال تجنب مشروبات الكافيين ومشتقاته بالكامل واستبدال المشروبات العشبية المفيدة بها، لأن الكافيين يؤثر في هرمون الأستروجين الذي يسبب قلته تكيس المبايض، ويمكنك التعرف على المزيد بشأن أضرار القهوة للنساء.

 

ممارسة الرياضة

ممارسة الرياضة المتوازنة والمنتظمة لها تأثير فعال ضمن طرق علاج تكيس المبايض للمتزوجة، حيث تقلل الوزن ليعود هرمون الأندروجين إلى مستوياته الطبيعية، كما أنها تقلل من مضاعفات السكري وارتفاع ضغط الدم المرتبطين بتكيس المبايض.

علاج تكيس المبايض للمتزوجة

 

علاج تكيس المبايض للمتزوجة بالأدوية

يعتمد علاج تكيس المبايض للمتزوجة بالأدوية على تنظيم الدورة الشهرية وتحفيز الإباضة، وهما عاملان أساسيان في العلاج يقوم الطبيب بوصف كورس علاجي محدد لكل سيدة وفقًا لدرجة التكيس لديها والأعراض المصاحبة كالتالي:

 

أدوية تنظيم الدورة:

  • أدوية منع الحمل الهرمونية لتقليل إنتاج هرمون الأندروجين وتنظيم إنتاج الأستروجين.
  • حبوب البروجستين لمدة أسبوعين لتنظيم الدورة وتقليل احتمالية الإصابة بسرطان بطانة الرحم.
  • حبوب الميتفورمين لتقليل مقاومة الأنسولين في الجسم ويمكن استبدال أقراص جلوكوفاج بها.

 

أما أدوية تحفيز الإباضة فتكون كالتالي:

  • دواء الكلوميفين.
  • أدوية تعالج خلل هرمونات FSH و LH.
  • ويمكن اللجوء إلى العلاج الجراحي في حالات نادرة لسحب السوائل من الأكياس، وإزالة السوائل الموجودة داخل تكيسات المبايض.

 

علاج تكيس المبايض والحمل

يمكن تجاوز مضاعفات تكيس المبايض التي تسبب عرقلة حدوث الحمل بإجراء التشخيص المبكر ووصف العلاج المناسب، وقد أوجد الطب الحديث بدائل مختلفة لحدوث الحمل في حال الإصابة ببعض الأمراض التي تؤثر على الخصوبة، كما هو الحال في تكيس المبايض للمتزوجة، حيث يتم إجراء عملية الحقن لمجهري، والتلقيح الصناعي.

 

يعتمد علاج تكيس المبايض والحمل على إعطاء السيدة أدوية هرمونية محفزة للتبويض في حال فشلت الأدوية الأخرى في تنظيم الدورة الشهرية لديها، كما يمكن اللجوء لإجراء منظار رحمي يتم من خلاله علاج تكيس المبايض للمتزوجة وهو يحقق نسب نجاح كبيرة للقضاء على تكيسات المبيض.

 

وفي حال فشل كل الطرق الطبية المتاحة لـ علاج تكيس المبايض للمتزوجة سيتم الخضوع لوسائل الإخصاب المساعد بسحب البويضات من جسم المرأة بعد تحفيزها على النمو السليم ومن ثم إخصابها معمليا بالحيوان المنوي للزوج ثم إعادة زرعها بيضة ملقحة في بطانة الرحم مع متابعة الحمل في كل مراحله حتى لا يؤثر تكيس المبايض على صحة الأم والجنين.

 

الحامل المصابة بتكيس المبايض هي الأكثر عرضة للمرور بمضاعفات صحية في أشهر حملها تتمثل في الإصابة بـ تسمم الحمل، وسكري الحمل، وزيادة تعرضها لـ الولادة القيصرية قبل أن يتأثر الجنين بالولادة المبكرة وحدوث الإجهاض في الأشهر الأخيرة من الحمل.