رئيس التحرير
محمود المملوك

معلومات عن محمد الفيتوري الذي يحتفل محرك بحث جوجل به.. أحد رواد الشعر الحر الحديث

محمد الفيتوري
محمد الفيتوري

محمد الفيتوري، تصدر الشاعر السوداني واجهة محرك بحث جوجل، اليوم الأربعاء الموافق 24 نوفمبر 2021، احتفالًا بذكرى ميلاده الـ85، حيث أنه يعتبر أحد رواد الشعر الحر الحديث، والمُلقب بـ شاعر إفريقيا والعروبة، والذي تم  تدريس بعض أعماله ضمن مناهج آداب اللغة العربية في مصر خلال فترة ستينات وسبعينات القرن الماضي

واستبدل محرك البحث واجهته من الشكل التقليدي إلى صورة للشاعر السوداني محمد الفيتوري، وذلك احتفالًا بذكرى ميلاده الخامس والثمانين، حيث أنه يعد جزءًا من الحركة الأدبية العربية المعاصرة، ويمتلك العديد من الدواوين الشعرية.

جوجل تحتفل بذكرى ميلاد محمد الفيتوري: من هو؟ - صدى التقنية
جوجل يحتفل بذكرى ميلاد محمد الفيتوري

معلومات عن الشاعر السوداني محمد الفيتوري

يعتبر الشاعر السوداني محمد الفيتوري عنصرًا من عناصر الحركة الأدبية العربية المعاصرة، وحصل شاعر إفريقيا والعروبة على وسام الفاتح الليبي، والوسام الذهبي للعلوم والفنون والآداب بالسودان. 

- اسمه الحقيقي محمد مفتاح رجب الفيتوري.

- الشاعر السوداني محمد الفيتوري من مواليد 24 نوفمبر عام 1936، في مدينة الجنينة بولاية غرب دارفور الحالية بالسودان.

- والده هو الشيخ الصوفي مفتاح رجب الفيتوري.

-  محمد الفيتوري في مدينة الإسكندرية بمصر، وحفظ القرآن الكريم في مراحل تعليمه الأولى.

- تعلّم محمد الفيتوري بالمعهد الديني وانتقل للقاهرة، وتخرج في كلية العلوم بالأزهر الشريف.

- عمل محمد الفيتوري محررًا أدبيًا بالعديد من الصحف المصرية والسودانية.

- تم تعيينه خبيرا للإعلام بجامعة الدول العربية في القاهرة خلال الفترة ما بين 1968 و1970.

- عَمِل محمد الفيتوري مستشارًا ثقافيًا في سفارة ليبيا بإيطاليا.

- عمل مستشارًا وسفيرًا بالسفارة الليبية في بيروت بلبنان، ومستشارا للشؤون السياسية والإعلامية بسفارة ليبيا في المغرب.

- توفي محمد الفيتوري، يوم الجمعة الموافق 24 أبريل 2015، في المغرب، عن عمر ناهز 85 عامًا.

من هو محمد الفيتوري ولم يحتفل به جوجل - كورة في العارضة
محمد الفيتوري

مواقف سياسية وأزمات وجاهت محمد الفيتوري

سحبت حكومة الرئيس جعفر نميري، الجنسية السودانية من الشاعر محمد الفيتوري عام 1974، بالإضافة إلى جواز سفره أيضًا لرفضه للنظام في ذلك الوقت، حيث أن الجماهير الليبية احتضنته ووفرت له جواز سفر ليبي، حيث أنه كان تربطه علاقة وطيدة بمعمر القذافي، وبسقوط نظام القذافي سحبت منه السلطات الليبية الجديدة جواز السفر الليبي، فأقام بالمغرب مع زوجته المغربية في ضاحية سيدي العابد، جنوب العاصمة المغربية الرباط، وعادت الحكومة السودانية عام 2014، ومنحته جواز سفر دبلوماسيًا. 

دواوينه الشعرية

- أغاني إفريقيا (أول دواوينه، 1955).

- عاشق من إفريقيا (1964).

- إذكريني يا إفريقيا (1965).

- أحزان إفريقيا (1966).

- البطل والثورة والمشنقة (1968).

- سقوط دبشليم (1969).

- سولارا (مسرحية شعرية) (1970).

- معزوقة درويش متجول (1971).

- ثورة عمر المختار (1973).

- أقوال شاهد إثبات.

- ابتسمي حتى تمر الخيل (1975).

- عصفورة الدم (1983).

- شرق الشمس... غرب القمر (1985).

- يأتي العاشقون إليك (1989).

- قوس الليل... قوس النهار (1994).

- أغصان الليل عليك.

- يوسف بن تاشفين (مسرحية) (1997).

- الشاعر واللعبة (مسرحية) (1997).

- نار في رماد الأشياء.

- عريانا يرقص في الشمس (2005).