رئيس التحرير
محمود المملوك

بعد سحلها على يد عامل.. طفلة ماكدونالدز تعاني نفسيا وإدارة المطعم تتوعد المسئول

ماكدونالدز
ماكدونالدز

قدم القاهرة 24 بثا مباشرا من أمام أحد فروع مطعم ماكدونالدز بأحد المولات بمدينة العبور، بعد واقعة تعدي أحد عمال توصيل الطلبات بالمطعم على طفلة، بدعوى أن تقف أمام الفرع وتشحذ من الزبائن بعض الطعام.

وقالت إحدى شهود العيان، وهي سيدة بائعة للمناديل بالمنطقة، أن الطفلة دهب 6 سنوات، تعرضت للاعتداء بالضرب والسحل والسب، من عامل دليفري ماكدونالدز، لوقوفها أمام الفرع وبيعها الكمامات الواقية، لرواد المطعم خاصة والمول بصفة عامة، مضيفة أن الطفلة لم تشحذ طعامًا إنما مارست عملية البيع فقط كعادتها وأسرتها في هذا المكان.

وأضافت الشاهدة في حوار لـ القاهرة 24، أن الطفلة من منطقة السيدة عائشة بالقاهرة، تسافر كل يوم للوصول إلى هذا المول، تبيع الكمامات للزبائن وتتقبل منهم العطايا، لكن هذا الأمر لم يعجب عمال الفرع فتعدى أحدهم عليها وطردها بعيدًا عن المطعم، مشيرة إلى أن هذه الواقعة ليست الأولى، فمشاهد الاعتداء على أطفال الشوارع يتكرر بصورة مستمرة في هذا المكان.

وبسؤالها عن الطفلة دهب الشهيرة بطفلة ماكدونالدز، قالت إن حالتها النفسية ازدادت سوءا بعد تعرضها للضرب، ولم تظهر بعد الواقعة حتى الآن، ويبدو أنها تمر بأزمة نفسية جراء ما حدث.

كما تواصل القاهرة 24، مع الطالبة نوران، التي فجرت الواقعة عندما شاهدت تعدي عامل ماكدونالدز على الطفلة، وقالت إن إدارة سلسلة مطاعم ماكدونالدز، تواصلوا معها تيلفونيا وأخبروها عن بدء التحقيق في الواقعة، واستدعاء العامل ومديرة الفرع، لمحاسبتهم، ووعدوها بعدم تكرار الأمر مرة أخرى.

كانت البداية، عندما نشرت إحدى الفتيات تدعى نورهان منشور لها على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك، ذكرت فيه أنها كانت تقف أمام فرع مطعم ماكدونالدز بالعبور، وشاهدت عامل دليفري يتعدى على طفلة من أطفال الشوارع، الموجودة أمام المطعم تطلب من الزبائن إحضار بعض الطعام لها، فحاول إبعادها، وعندما اعترضت الطفلة تعدى عليها بالضرب وأسقطها أرضًا.

حاولت الفتاة إيقاف العامل عن التعدي على الطفلة وتركها وشأنها، ووعدتها أنها ستشتري لها وجبة تغنيها عن الشحاذة والتعرض للاعتداء، لكنه لم يعرها اهتمامًا واستمر في فعلته حتى تمكن من ابعادها بعيدًا عن الفرع.
اعترضت الفتاة على سلوك عامل ماكدونالدز وتوجهت إلى إدارة الفرع، وقابلت مدير الفرع وأخبرته ما حدث، قائلة: دي طفلة.. حرام.. انتوا معندكمش رحمة؟، فرد عليها المدير بقوله: ملناش دعوة الرحمة دي من عند ربنا، فتركته وانصرفت.

عاجل