رئيس التحرير
محمود المملوك

الكنيسة الأرثوكسية تبدأ اليوم صوم الميلاد المجيد

كنيسة-أرشيفية
كنيسة-أرشيفية

تبدأ الكنيسة الأرثوذكسية اليوم الخميس، صوم الميلاد المجيد والذي يستمر حتى 7 يناير المقبل.

صوم الميلاد هو صوم من الدرجة الثانية، أي تسمح فيه الكنيسة بتناول الأسماك عدا يومي الأربعاء والجمعة، لأنهما من الأيام المقدسة في الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، كما تمتنع الكنيسة في صوم الميلاد عن تناول اللحوم وجميع منتجات الألبان.

وتغلق الأديرة القبطية أبوابها تزامنًا مع بدء صوم الميلاد، كعادة الرهبان والراهبات داخل الأديرة بإغلاق أبواب الأديرة ومنع استقبال الزوار، لحاجة الرهبان  لقضاء خلوة صوم الميلاد.

و هنأ البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية الأقباط ببدء صوم الميلاد المجيد. 

وقال البابا تواضروس: إن صوم الميلاد المجيد يعتبر أول أصوام السنة الكنسية، وهو صوم يبدأ في النصف الثاني من شهر هاتور، ويستكمل خلال شهر كيهك حتى يوم 29 منه، وهو تذكار صوم موسى النبي لاستلام لوحي الشريعة، وأضافت عليه الكنيسة من القرن العاشر ثلاثة أيام تذكار نقل جبل المقطم، مضيفا أن نقل الجبل كان عملا مستحيلا، فأحيانًا نسمي هذا الصوم صوم المستحيلات.