رئيس التحرير
محمود المملوك

الحكم بعدم قبول دعوى سعد الهلال ضد قناة صفا الفضائية

الدكتور سعد الهلالى
الدكتور سعد الهلالى

أصدرت محكمة جنوب الجيزة الدائرة الرابعة تعويضات، اليوم الخميس، حكما بعدم قبول دعوى الدكتور سعد الهلالي ضد قناة صفا الفضائية، وذلك في الدعوي رقم 16 لسنة 2019.

ومن جانبه أوضح الهيثم هاشم سعد، المحام والمستشار القانوني للقناة، أن القضية ترجع إلى قيام القناة ببيان خطأ الدكتور الهلالي في تأييده لقانون صدر في جمهورية تونس، يلغي أحكام الشريعة الإسلامية في الميراث، وأن أحد برامج القناة والتي يقدمها الإعلامي محمد صابر، قد ناقش هذه المسألة من الناحية الدينية، مع بيان الخطأ الذي وقع فيه الدكتور الهلالي.

وأضاف سعد، إن هذه النقد العلمي قد أثار حفيظة الدكتور الهلالي، فقام برفع دعوي على القناة وعلى الإعلامي، وهي القضية التي تصديت إليها دفاعا عن موقف القناة وحق التعبير عن الرأي، وحق المواطنين في معرفة أمور دينهم على الوجه الصحيح دون الانصياع إلى أفكار شاذة أو غير علمية مثل تلك ألتي أثارها الهلالي.

وأكد الهيثم أن حكم اليوم، الهلالي طالب بتعويض قدره 3 مليون جنيه، وهو ما رفضته المحكمة اليوم من حيث الشكل، وأن اللفظ الذي وصف به الهلالي لفظة "الضلالي" تعني أنه تعمد تضليل الناس، أي حجب الرأي المعلوم به من الدين بالضرورة في نص الدين على توزيع الميراث وانصبته، بينما تعمد الهلالي، نسب المسألة إلى آراء فلسفية وليس دينية، في محاولة منه لإظهار أن رأيه هو الرأي الصواب، وهو ما أراد البرنامج بيانه في توضيح حقيقة المسألة.

وأشار المستشار القانوني، إلى أن حق التعبير الرأي مسموح به في أطار الدستور والقانوني، بينما لا يجب أن يتعارض مع صحيح الدين أو أخلاق المجتمع، وهو ما لم يلتزم به سعد الهلالي في حديثه عن القانون التونسي والدعوة إلى تطبيق ذلك في مصر، وهو الأمر الذي ناقشته القناة بموضوعية، مؤكدا على عدم حق الهلالي في الاعتراض على النقد البناء، ما دام كان يعتبر نفسه من الشخصيات العامة، وأنه يتصدر إلى مناقشة قضايا تهم الناس.

عاجل