رئيس التحرير
محمود المملوك

أهالي أسوان عن زيارة السيسي: سنحتفل به كل عام لأنه يوم عيد

أثناء زيارة الرئيس
أثناء زيارة الرئيس لأسوان

بعد واقعة سقوط سيول وأمطار غزيرة على محافظة أسوان، وتضرر بعض المناطق التي شهدت انهيار العديد من المنازل وتحديدا منطقة غرب أسوان، استغاث العديد من أهالي القرية للرئيس عبد الفتاح السيسي، لإعادة بناء منازلهم مرة أخرى وتعويضهم عن الخسائر التي شهدتها القرية.

السيسي يستجيب لأهل غرب أسوان

وفي استجابة سريعة لأهالي محافظة أسوان، قام اليوم الخميس، الرئيس عبد الفتاح السيسي، بزيارة مفاجئة لأهالي قرية غرب أسوان، وذلك لمعرفة طلباتهم وتنفيذها في اقصي سرعة، ومتابعة عملية إعادة إعمار المنازل التي انهارت بسبب السيول.


السيسي يزور الحاجة فاطمة

وقالت فاطمة حسن محمد، إحدى السيدات، التي التقت رئيس الجمهورية عبدالفتاح السيسي، ومنزلها ضمن المنازل التي يتم إعمارها، إن مقر استضافة الرئيس كان داخل منزلها، وكان شعورها هي وأطفالها سعداء جدًا بهذا الاستقبال.

وأضافت السيدة خلال بث مباشر لـ "القاهرة 24"، أن منزلها مكون من 3 غرف ودورة مياه، وحوش واسع، إلا أنها مع هطول الأمطار الغزيرة والثلج، انهارت غالبية المنزل، وأنها تقوم بتربية أطفالها الأيتام.

وأوضحت الحاجة فاطمة، أنه على الرغم من إبلاغها بزيارة الرئيس عبد الفتاح السيسي، ولكن حتى بعد وصوله لم تصدق الأمر، كما أنها لم تتوقع أنه سيتم إعمار منازلهم من جديد، بعد انهياره على إثر السيول.

وأشارت إلى أنهم أخبروها بزيارة الرئيس قبل موعدها بيومين، وكانت هناك استعدادات هائلة لهذه الزيارة على قدر إمكانياتهم، حيث أنه تم فرض الساحة الواسعة داخل المنزل المعروفة باسم "الحوش"  بمجموعة من الدكك المفروشة بمفروشات نوبية والطلبيات، لافتة إلى أن ذلك اليوم سنحتفل به في كل عام لأنه يوم عيد.

وتابعت أنها استقبلته داخل منزلها والمكان المخصص للضيافة، وقدموا للرئيس الشاي والعجوة له. 


ووعد الرئيس عبد الفتاح السيسي، بتنفيذ مطالب جميع أهل القرية وتعويضهم عن الخسائر، التي تسببت بها السيول التي شهدتها محافظة أسوان خلال الأسابيع الماضية، ومن ضمنها طالب السيسي من مبادرة حياة كريمة بتجهيز عروسة خسرت جهازها بالكامل في السيول والأمطار.

الطفلة شروق وجلستها بجانب السيسي

شاهد العديد من الأهالي، صورة ملتقطة لطفلة تجلس بجوار الرئيس عبد الفتاح السيسي، والجميع يتسائل عنها وذلك لبرائتها وأدبها واحترامها التي شاهده الجميع، وهي الطفلة شروق، التي عبرت عن حبها للرئيس عبد الفتاح السيسي، وأنها رسمت له صورة لكنها ضاعت مع أدوات الرسم الخاصة بها لحظة سقوط السيول.