رئيس التحرير
محمود المملوك

صاحب كليب شيماء: أغنية عشوائية وكنت بهزر.. والبطلة كانت المفروض معزة مش بطة

يوسف سوستة صاحب أغنية
يوسف سوستة صاحب أغنية شيماء

تصدر محركات البحث في الساعات القليلة الماضية اسم شيماء، وذلك بعد صدور كليب جديد بعنوان شيماء، يظهر فيه المطرب يوسف سوستة، وهو يردد هذا الاسم بشكل مستمر، إلى أن يتضح للمستمعين أنه يبحث عن بطة.

وقال يوسف أحمد فوزي، الشهير بيوسف سوستة، 23 عاما، وصاحب أغنية شيماء، إنه تخرج في كلية السياحة والفنادق، وأتت له فكرة الكليب من الشارع، مؤكدًا: كانت هزار مش أكتر.

وأضاف يوسف، في تصريحات لـ القاهرة 24، أن الأغنية كانت بهدف الضحك ليس إلا، فهي أغنية عشوائية وكان يجب أن يتم تصويرها بشكل عشوائي أيضًا، وهذا ما اتضح في المكان الذي تم التصوير به والملابس أيضًا.

وسأل فوزي ساخرًا: أغنية فكرتها كدة، هصورها في التجمع وأجيب موديل مثلا؟!

وأشار يوسف إلى ظهور البطة معه في آخر الأغنية، وقال إنه من بداية الفكرة المضحكة كان يرغب في ظهور شيماء توضيح أن الأغنية ليست رومانسية، لافتًا: شيماء كانت هتبقى معزة مش بطة، بس قولت إن أي واحدة اسمها شيماء هتزعل، فقولت أخليها بطة.

وذكر يوسف أنه لم يتوقع النجاح الكبير الذي حققته أغنيته المطروحة على السوشيال ميديا، منذ أيام قليلة، أو أن تكون التريند رقم واحد في مصر، مشيرًا: نمت صحيت لقيت البلد كلها بتغني شيماء مكنتش متوقع تتشهر كدة.

وعن سخرية الكثير من كليب شيماء، قال إنه لا يكترث لذلك، لأن الهدف من فكرة الأغنية منذ البداية هي رسم البهجة على وجوه الناس، متابعًا: الناس ضحكت ومبسوطة يبقى أنا كمان فرحان ومبسوط.

واستكمل يوسف حديثه مع القاهرة 24، قائلا إن فكرته لم تحتاج إلى أي تكلفة، حيث تم تصويرها في 15 دقيقة على يد المخرج محمد مختار الذي صوّرها خلال يومه المشحون بأعمال أخرى، والتسجيل تم في 10 دقائق.

وأوضح فوزي أنه لديه فكرة أخرى سوف يطرحها قريبًا، ولكن بعد أن يأخذ كليب شيماء فترته وصيته على السوشيال ميديا.