رئيس التحرير
محمود المملوك

أول تعليق من الآثار على ضبط مجوهرات ذهبية وتاج من عصر نفرتيتي في قبرص | خاص

 مجوهرات ذهبية وتاج
مجوهرات ذهبية وتاج من عصر نفرتيتي في قبرص

أعلنت صحيفة ديلي ميل البريطانية العثور على مجوهرات ذهبية، ومنها قلادة على شكل زهرة اللوتس وتاج من عصر نفرتيتي داخل مقبرتين تعودان إلى العصر البرونزي كانتا مخبأتين لمدة 3000 عام في قبرص.

وقالت الصحيفة البريطانية، إن القلادة مصنوعة من الذهب الخالص على شكل زهرة اللوتس مع أحجار كريمة مرصعة هي واحدة من الكنوز التي تم العثور عليها في الموقع وتشبه المجوهرات التي كانت ترتديها الملكة المصرية القديمة في الأسرة الثامنة عشرة، مشيرة إلى أن علماء الآثار ذكروا أن هذا الاكتشاف يحكي قصة التجارة المكثفة لأولئك الموجودين في قبرص مع مصر.

 مجوهرات ذهبية وتاج من عصر نفرتيتي في قبرص

وذكرت أن المقبرة هي واحدة من اثنتين تم اكتشافهما في عام 2018 في جزيرة البحر الأبيض المتوسط ​​الصغيرة، لكن علماء الآثار من جامعة جوتنبرج اكتشفوا مؤخرًا العجائب بالداخل، وإلى جانب المجوهرات الفخمة، اكتشف الفريق أيضًا بقايا من 155 فردًا ومجموعة من 500 قطعة في المقبرتين مجتمعين.

تواصل القاهرة 24 مع مصدر في وزارة السياحة والآثار، لكشف حقيقة الانباء المتداولة عبر مواقع التواصل الاجتماعي، وقال: المجلس الأعلى للآثار هو من يتولى أمر هذه الأنباء لتخصصه الكامل في المواقع الأثرية، ومعرفة حقيقة العثور على مجوهرات ذهبية.

 مجوهرات ذهبية وتاج من عصر نفرتيتي في قبرص

من جهته كشف مصدر بالمجلس الأعلى للآثار أنه تم البحث عن هذه الأنباء وأنه إذا ثبت صحتها من كونها أثرية أصلية سيتم مُخاطبة اللجان المختصة، حيث تتم مُخاطبة وزارة الخارجية  للتواصل مع السلطات المختصة لموافاتنا بمستندات الملكية لكافة القطع الأثرية المصرية، لدراستها ومعرفة إذا كانت قد خرجت من مصر بطريقة شرعية من عدمه، وفي حال التأكد من خروجها بطريقة غير شرعية، يتم العمل على استردادها.