رئيس التحرير
محمود المملوك

عميد حقوق المنيا يوضح محاور ملتقى وحدات مناهضة العنف ضد المرأة للجامعات المصرية

مشاركة جامعة المنيا
مشاركة جامعة المنيا في ملتقى مناهضة العنف ضد المرأة

أوضح الدكتور حسن سند عميد كلية الحقوق، ومدير وحدة مناهضة العنف ضد المرأة بجامعة المنيا، محاور ملتقى وحدات مناهضة العنف ضد المرأة للجامعات المصرية.

 

وأضاف سند، في تصريحات له اليوم، أن الملتقى ناقش أنواع العنف ضد المرأة، والخطط والاستراتيجيات الوطنية المتعلقة بحماية المرأة من العنف، والدعوة إلى ضرورة إصدار دليل إرشادي لإنشاء وحدات مناهضة العنف ضد المرأة بجميع الجامعات، مضيفًا أنه يتم دوريًا التقييم لوحدة مناهضة العنف ضد المرأة بالجامعة، ووضع آليات المتابعة والتقييم وكتابة تقارير حالات الشكاوى وإرسالها للمجلس القومي للمرأة، وذلك يوضح أهمية دور وحدات مناهضة العنف ضد المرأة والفئات التي يجب التوجه إليها مع التأكيد على ضرورة السرية التامة لحالات الشكوى.

 

وقال الدكتور مصطفى عبد النبي رئيس جامعة المنيا، ورئيس مجلس إدارة وحدة مناهضة العنف ضد المرأة بالجامعة، إن الوحدة تقوم بالعديد من الأنشطة الداخلية، وتشارك في الأنشطة الخارجية؛ لصقل مهارات طالباتها وطلابها لمناهضة العنف ضد المرأة، والتوعية بقضاياها في المجتمع، لتحقيق رؤيتها ورسالتها داخل مجتمع الجامعة وخارجه، للمشاركة في توفير بيئة تعليمية آمنة خالية من العنف بكافة أشكاله من خلال مجتمع أكاديمي يتسم باحترام الآخر، ويحقق مبدأ تكافؤ الفرص والمساواة بين الجنسين، ويعالج الآثار المترتبة على العنف ضد المرأة وإعادة إدماج الناجيات من العنف في المجتمع، وتقديم الدعم النفسي والقانوني للمرأة.


وأشار الدكتور جمال عاطف، منسق عام وحدة مناهضة العنف ضد المرأة بالجامعة، أن الجامعة حصلت على المركزين الأوليين ضمن المسابقات التي نظمها المجلس القومي للمرأة على هامش الملتقى، بهدف تشجيع الطلبة والطالبات على تقديم أعمال فنية مميزة تُعبر عن مبادئ الحرية والاحترام والمساواة، ومناهضة كافة أشكال العنف والتمييز ضد المرأة، حيث حقق خلالها طلاب قسم الإعلام بكلية آداب المنيا المركز الأول على مستوى الجامعات المصرية في مجال الغناء عن العمل المقدم تحت عنوان " بيها أحلى" كأفضل أغنية، والمركز الأول أيضًا الذي كان من نصيب الطالبة ميار محمد عبد الرازق بالفرقة الثالثة كلية الحقوق عن العمل المقدم لها في مجال الفنون التشكيلية.،