رئيس التحرير
محمود المملوك

التضامن: 90 % من مرتكبي الإساءة ضد المسنين من أسرتهم

سيدة مسنة
سيدة مسنة

نشرت وزارة التضامن الاجتماعي، أرقام عن العنف ضد المسنين.

واستشهدت وزارة التضامن الاجتماعي، في منشور لها على صفحتها الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك، بتقرير لمنظمة الصحة العالمية، صادر في العام الجاري 2021، كشف أن فرد من كل 6 مسنين يتعرضون لنوع من أنواع الإيذاء النفسي، الجسدي والجنسي، الاستغلال المالي، أو الإهمال والهجر وعدم توفير المآكل والمسكن والرعاية الطبية من ذويهم.

وقالت وزارة التضامن الاجتماعي، إن 90 % من مرتكبي الإساءة ضد كبار السن يكونون من أفراد الأسرة من الأطفال البالغين أو الأزواج والشركاء، مضيفة أن لم يتم البلاغ سوى عن 4 % من الحالات التي تعرضت للإساءة الفعلية؛ لأن المسنين يحجمون عن الإبلاغ لعدة أسباب كالقلق والخوف من الانتقام أو وضع ذويهم المسيئين لهم في ورطة، أو الخوف من الطرد فلا يجد كبار السن مأوى لهم. 
 

 

وفي سياق آخر، قالت التضامن الاجتماعي، إن  58 % من الإناث في مصر تعرضن للتحرش الإلكتروني، وحوالي 50 % من الفتيات يتعرضن للتحرش الإلكتروني بكثافة أعلى من الشارع، ونحو 24 % من الفتيات اللاتي تعرضن للمضايقات الإلكترونية يشعرن بعدم الأمان الجسدي، وذلك وفقًا لنتيجة استطلاع رأي أجرته هيئة بلان الدولية.