رئيس التحرير
محمود المملوك

مَرَّ منها 4 سنوات.. طارق شوقي: نبني نظامًا تعليميًّا يستغرق 14 عامًا

طارق شوقي وزير التربية
طارق شوقي وزير التربية والتعليم

شارك الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، في جلسة حول توفير مصادر تمويل لتطوير التعليم، وسد الفجوة التمويلية بالبلدان المتوسطة والمنخفضة الدخل، وذلك ضمن فعاليات قمة ريوايرد للتعليم «RewirEd Summit» التي تنعقد في الفترة من 12 إلى 14 ديسمبر الجاري، في إكسبو 2020 دبي.

وقال الدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم والتعليم الفني: إننا في مصر نمتلك نظامًا تعليميا ضخمًا، ولدينا خطة طموح، مشيرًا إلى أنه: تم تحقيق العديد من الإنجازات خلال الفترة الماضية متحدين عامل الوقت الذي يشكل أهمية كبيرة، ونستكمل ما بدأناه ونسعى إلى الوصول لحلول غير تقليدية لتمويل العملية التعليمية، حيث إن الطرق التقليدية تستغرق الكثير من الوقت، ولا نمتلك رفاهية الانتظار.

وأوضح الوزير أنه بالنسبة لتمويل التعليم، تواجه البلدان المتوسطة والمنخفضة الدخل مجموعة من القيود، مشيرًا إلى أن مصر تعمل على تطوير جميع محاور التعليم بالتوازي، لذا تعمل جاهدة على توفير مصادر تمويل لتحقيق التنمية المنشودة.

وأكد الدكتور طارق شوقي، أن مصر عملت على بناء نظام تعليمي جديد، وهي عملية تستغرق 14 عامًا، مر منها 4 أعوام حتى الآن، ونحاول جاهدين الإسراع في التطوير، في ظل وجود العديد من التحديات، من بينها أن منظومة التعليم في مصر تضم 25 مليون طالب، موضحًا أن أي تأخير أو تغيير في خطة التطوير يؤدي إلى عواقب غير مرغوب فيها.

وأشار الوزير إلى أن هناك ارتباطًا وثيقًا بين قدرتنا على تقديم نظام تعليمى جيد، وتوفير مصادر التمويل المطلوب، لذلك هناك حاجة ملحة للوصول لطرق مبتكرة لتمويل المشروعات التعليمية  خاصة فى ظل وجود خطة مدروسة.

وتعد ريوايرد منصة عالمية تم إطلاقها من قبل دبي للعطاء، بالشراكة مع إكسبو 2020 دبي، وبالتنسيق مع وزارة الخارجية والتعاون الدولي بدولة الإمارات العربية المتحدة، لتكون حافزًا على إعادة تعريف التعليم لضمان مستقبل مستدام ومبتكر وفي متناول الجميع.