رئيس التحرير
محمود المملوك

النساء أكثر عرضة للوفاة إذا خضعن لجراحة على يد رجل والسبب مجهول | دراسة

عملية جراحية
عملية جراحية

أظهرت دراسة حديثة أن النساء أكثر عرضة بنسبة 15% للوفاة أو التعرض لإصابة خطيرة، إذا خضعن للجراحة من قبل رجل، أكثر من الجراح من جنسهن.

 

قام باحثون من جامعة فاندربيلت في ناشفيل، تينيسي وجامعة تورنتو في كندا، بالتحقيق في احتمالية تعرض شخص ما إما للوفاة أو من مضاعفات خطيرة أخرى بناءً على جنس جراحه.

 

ووجدوا أنه عندما يجرى الرجال عمليات جراحية على النساء، فإن احتمال وفاة الشخص الذي يخضع للإجراء يزيد بنسبة 15% إما أن يموت أو يعاني من نتيجة سلبية أخرى.

 

لا يستطيع الباحثون تفسير سبب حدوث ذلك بالضبط، ويقولون إن هناك حاجة إلى مزيد من البحث حول سبب إجراء العملية من قبل الرجل أكثر خطورة على المريضة.

 

وكتبت الدكتورة أماليا كوكران، الجراح في جامعة فلوريدا، في رسالة بحثية: المثير للدهشة والقلق هو أن النتائج السلبية، بما في ذلك المضاعفات والموت، كانت مرتبطة بالخلاف الجنسي، وهذا يدق ناقوس الخطر إذا ارتبط باتخاذ إجراء عاجل.

عاجل