رئيس التحرير
محمود المملوك

أول تحرك لـ شعبة الدخان بشأن انسحاب الشركات من المزايدة على رخصة صناعة السجائر

صناعة السجائر في
صناعة السجائر في مصر

أعلنت شعبة الدخان في غرفة الصناعات الغذائية في اتحاد الصناعات، مخاطبة رئاسة الوزراء ووزارة التجارة والصناعة، باعتراض شركات السجائر العاملة في مصر على رخصة صناعة السجائر التي طرحتها هيئة التنمية الصناعية.

وقال إبراهيم إمبابي، رئيس شعبة الدخان، في تصريحات لـ لقاهرة 24، إن الشعبة ستتقدم بخطاب رسمي إلى رئيس الوزراء مصطفى مدبولي، ووزيرة الصناعة نيفين جامع، باعتراض الشركات وانسحابها من المزايدة على رخصة صناعة السجائر، يوضح فيه موقف الرخصة الجديدة وأسباب اعتراض الشركات.

وكان القاهرة 24 انفرد بإعلان 3 شركات أجنبية عاملة في قطاع التبغ والسجائر، انسحابها من المزايدة الخاصة بـ رخصة السجائر الجديدة التي أُعلنها قبل أشهر، وأُعيد طرح كراسة الشروط الخاصة بها قبل أقل من أسبوعين.

ونشر القاهرة 24 مذكرة رسمية أعدتها شركات «جابان توباكو العالمية»، و«بريتش أمريكان توباكو» و«المنصور الدولية للتوزيع»، ثم أرسلتها إلى رئيس شعبة التبغ والدخان باتحاد الصناعات، أخطرت فيها بعدم مشاركتها في الجلسات الإجراءات المتعلقة بالمزايدة لعدة أسباب، أهمها عدم استجابة هيئة التنمية الصناعية لأي من المقترحات التي تقدمت بها الشركات لإجراء تعديلات على الرخصة المطروحة.

وكانت هيئة التنمية الصناعية طرحت، في مارس الماضي، كراسة شروط لمنح رخصة لإنتاج السجائر بأنواعها، وهي الرخصة الأولى من نوعها التي تُطرح في مصر منذ عقود، وتفتح الباب أمام دخول شركات أخرى لإنتاج السجائر، إلى جانب الشركة الشرقية للدخان، المنتج الوحيد للسجائر في مصر.

وفي أغسطس الماضي، أعلنت الهيئة تأجيل طرح الرخصة بسبب اعتراضات أغلب شركات السجائر على الاشتراطات الخاصة بالطرح، وقالت الشركات إنّها ستخل بقواعد المنافسة، ما ترتب عليه تأجيل طرح الرخصة، والإعلان عن كراسة شروط جديدة يوم 7 ديسمبر الحالي.

وتعمل في مصر 4 شركات سجائر أجنبية، تنتج جميعها داخل خطوط الشركة الشرقية للدخان بموجب تعاقدات ثنائية.