رئيس التحرير
محمود المملوك

خبير أمصال ولقاحات: الفاصل بين جرعة تطعيم شلل الأطفال وأخرى 4 أسابيع

الدكتور مصطفى المحمدي،
الدكتور مصطفى المحمدي، مدير التطعيمات بالمصل واللقاح

كشف الدكتور مصطفى المحمدي، مدير عام التطعيمات في المصل واللقاح، عن موقف تزامن الجرعة الأساسية من تطعيم شلل الأطفال مع الحملة القومية للتطعيم ضد المرض المقرر انطلاقها غدا الأحد، لتطعيم كل الأطفال من سن يوم وحتى 5 سنوات.

 

الفاصل بين جرعة تطعيم شلل الأطفال والأخرى 4 أسابيع

وأوضح الدكتور مصطفى المحمدي لـ القاهرة 24، أنه في حال تزامن موعد الجرعة الأساسية من التطعيم ضد شلل الأطفال مع الحملة القومية للتطعيم ضد المرض، يكتفي ولي الأمر بالجرعة الأساسية، مؤكدا على ضرورة الفصل بين الجرعة وأخرى 4 أسابيع. 

وأشار مدير عام التطعيمات بالمصل واللقاح إلى أنه في حال حصول الطفل على الجرعتين دون الفاصل الزمني المشار إليه، لن يشكل ضررا على صحة الطفل، موضحا أن الجسم لن يحقق الاستفادة المناعية من الجرعة الثانية.

 

موعد الجرعات الأساسية من تطعيم شلل الأطفال

وعن الجرعات الأساسية، أوضح المحمدي أن الطفل منذ ولادته وحتى سن عام ونصف يحصل على 10 جرعات أساسية مقسمين على 7 جرعات تطعيم فموي، و3 جرعات تطعيم حقن، مضيفا أن أول ثلاث جرعات أساسية من تطعيم شلل الأطفال تعطي حماية بنسبة 90% ضد المرض.

واستعرض مدير التطعيمات مواعيد الجرعات الأساسية المقرر للأطفال خلال العام والنصف الأولى، وهم: الشهر الأول من الولادة، والشهر الثاني والرابع والسادس والتاسع، وجرعة بعد إتمام المولود عام، والجرعة الأخيرة بعد إتمام العام والنصف من الولادة.

وأكد المحمدي على ضرورة عدم التخلف عن موعد الجرعة لكيلا يصاب الطفل بالمرض، إضافة أن تلك المواعيد تتزامن مع تطعيمات أخرى تتعلق بأمراض خطيرة.

 

انطلاق الحملة القومية لـ التطعيم ضد شلل الأطفال غدا

ويُذكر أن وزارة الصحة والسكان أعلنت عن إطلاق الحملة القومية للتطعيم ضد شلل الأطفال بدء من الغد الأحد لتستمر لمدة أربعة أيام، ومن المقرر لها أن تجوب جميع مراكز الجمهورية، لتطعيم الأطفال مصرين وأجانب من سن يوم وحتى 5 سنوات.

واستعرض الدكتور مصطفى المحمدي، أهمية إطلاق الحملة القومية للتطعيم ضد شلل الأطفال رغم حصول الطفل على الجرعات الأساسية ضد المرض، قائلا إنها تهدف إلى تعزيز المناعة المجتمعية والحفاظ على مصر خالية من المرض في ظل ضعف التغطية التطعيمية للدول المجاورة التي تعاني من المرض.

عاجل