رئيس التحرير
محمود المملوك

إحالة طالب الهندسة المتهم بقتل مُعلمة بالدقهلية للجنايات

أرشيفية
أرشيفية

أحال المستشار علاء السعدني، المحامي العام لنيابات جنوب المنصورة، طالب الهندسة المتهم بقتل مُعلمة بغرض السرقة، للمحاكمة الجنائية.

وكانت الأجهزة الأمنية بمحافظة الدقهلية، تلقت بلاغًا بالعثور على جثة أمال ل. ر، 62 سنة على المعاش، مقتولة وموثقة اليدين داخل منزلها بقرية تلبانة التابعة لمركز المنصورة، واختفاء مصوغاتها الذهبية.

العثور على جثة مُعلمة مقتولة داخل شقتها

وانتقل ضباط مباحث المركز لمكان البلاغ، وتبين أن المجني عليها تقيم بمفردها في شقتها، بعد وفاة زوجها وسفر أبنائها للخارج، بينما تقيم زوجتيهما مع الأم في المنزل.

وتم تشكيل فريق بحث جنائي لكشف غموض الواقعة، وبفحص كاميرات المراقبة المحيطة بالمنزل، تبين دخول شاب يرتدي كاب وكمامة وخروجه بعد فترة.

وأوضحت التحريات، أن الشاب يدعى اسلام. أ. ص 21 سنة، وتربطه صلة قرابة بزوجة نجل المجني عليها، ويدرس في الفرقة الأولى بكلية الهندسة بأحد الجامعات الخاصة. 

وتم ضبطه وبمواجهته، اعترف بأنه استغل علاقة القرابة التي تربطه بالمجني عليها، ودلف لشقتها لسرقة مصوغاتها الذهبية، إلا أنها شاهدته، فقام بقتلها وتوثيق يديها وتكميم فمها، خوفًا من افتضاح أمره.

وفي سياق متصل، قضت محكمة جنايات المنصورة، بمعاقبة طبيب الأسنان المتهم بقتل زوجته، بالسجن المؤبد.

وأثار الحكم غضب أهلية المجني عليها، وأصيبوا بحالة انهيار وصدمة، وشهدت ساحة محكمة جنايات المنصورة، صراخ وعويل وإغماء والدة القتيلة.

وأكد عضو هيئة المدعين بالحق المدني، أنه سيتم تقديم طعنًا على الحكم، بعدما تودع المحكمة حيثياتها الشهر المقبل.