رئيس التحرير
محمود المملوك

وزير الخارجية الإيراني: نؤمن بأهمية إجراء حوار إقليمي مع مصر والسعودية وتركيا لحل المشكلات

حسين أمير عبد اللهيان
حسين أمير عبد اللهيان وزير الخارجية الإيراني

قال وزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبد اللهيان، إن بلاده تؤمن بأهمية إجراء حوار إقليمي مع مصر والمملكة العربية السعودية وتركيا لحل المشكلات الموجودة في النطقة.

ودعا عبد اللهيان في لقاء له بقناة الجزيرة القطرية، إلى حوار بين إيران ومصر والسعودية وتركيا، مشيرًا إلى أن بلاده مستعدة في أي وقت لإعادة العلاقات مع السعودية التي تخوض معها محادثات، إلا إنه دعا إلى توسيع ذلك الحوار بمشاركة مصر وتركيا.

وأشار وزير الخارجية الإيراني إلى أن المفاوضات التي تباشرها بلاده مع المملكة العربية السعودية تمثل حوارًا إيجابي وبناء، وأن طهران مستعدة  لإعادة العلاقات في أي وقت، مشيرًا إلى أن الممثلين عن إيران لدى منظمة التعاون الإسلامي سيعودون إلى المقر في مدينة جدة السعودية خلال أيام.

العلاقات الإيرانية السعودية

وتخوض كلا من المملكة العربية السعودية وإيران سلسلة من المفاوضات بشأن العلاقات الثنائية بين البلدين، والقضايا الإقليمية، من بينها مفاوضات عقدت غفي العاصمة الأردنية عمان بين خبراء من السعودية وإيران، ركز على الحد من تهديد الصواريخ، والإجراءات الفنية لبناء الثقة بين الطرفين وتحديدا فيما يتعلق ببرنامج إيران النووي، وفقا لوكالة الأنباء الأردنية الرسمية بترا.

ووفقا للوكالة فإن الجلسة استضافها المعهد العربي لدراسات الأمن، فيما صرح الأمين العام للمعهد أيمن خليل، إن أجواء من الاحترام المتبادل سادت الجلسة، التي أظهرت رغبة متبادلة من الطرفين في تطوير العلاقات وتعزيز الاستقرار الإقليمي، بما ينعكس على ازدهار شعوب المنطقة.

وجاءت تلك الجلسة ضمن سلسلة جلسات حوارية عقدتها السعودية وإيران برعاية عراقية، على كافة المستويات خلال عام 2021، بعد قطع العلاقات بين البلدين منذ 2016.

وأسفرت تلك المفاوضات عن زيارة هامة أجراها مستشار الأمن القومي الإماراتي إلى إيران في ديسمبر الماضي ووسط توقعات بتخفيف حدة التوتر بين إيران والخليج، خاصة في قضايا المنطقة والتي تتقاطع فيها وجهات النظر السعودية والإيرانية، كالملف اليمني حيث تقود الرياض تحالفا داعما للحكومة اليمنية المعترف بها دوليا، فيما تدعم إيران جماعة الحوثيين التي تسيطر عسكريا على مناطق واسعة في شمال البلاد أبرزها العاصمة صنعاء.