رئيس التحرير
محمود المملوك

أحمد حنفي: فوزي بجائزة أحمد مبارك له قيمة خاصة

أحمد حنفي
أحمد حنفي

أبدى الكاتب أحمد محمد حنفي، الفائز بجائزة أحمد مبارك سعادته بالفوز، متوجها بالشكر إلى مركز الإبداع بالإسكندرية الذي تبنى تلك المسابقة من أجل تسليط الضوء نقديا على رموز الإسكندرية من الشعراء والأدباء.

وأهدى حنفي الجائزة إلى روح الشاعر الكبير أحمد مبارك والذي كانت الدورة الأولى للمسابقة النقدية لمركز الحرية للإبداع باسمه، مؤكدا: لم يكن مبارك شاعرًا مصريًا فحسب، بل كان شاعرًا عربيا معروفا في الوقت ذاته، وقد تعلمنا من ثقافته العربية الأصيلة وذائقته النقدية الكثير.

وأكد حنفي في تصريح لـ القاهرة 24: تلك الجائزة لها قيمة خاصة بالنسبة لي؛ لأنها الأولى في مجال النقد الأدبي، فقد حصلت سابقا على جوائز في الشعر والقصة القصيرة من أهمها الجائزة المركزية من قصور الثقافة عن مجموعتي القصصية رجل بدائي عام 2017، وجائزة ديوان العرب عام 2019، كما وصلت مسرحيتي خطابات السيد عصفور للقائمة القصيرة للهيئة العربية للمسرح عام 2021.

واختتم قائًلا: عن طموحاتي المستقبلية في مجال الكتابة الإبداعية تتلخص في تأسيس جمالي غير مسبوق يرتكز على “طزاجة” الفكرة وخصوصية الأسلوب وجدية الطرح، وحاليا أستعد للانتهاء من عملي الروائي الأول، كما أن هناك كتابا نقديا عن نظرية الرواية أتمنى صدوره مطلع العام المقبل.

جائزة الشاعر أحمد مبارك

وكان مركز الحرية للإبداع بالإسكندرية التابع لصندوق التنمية الثقافية، والذي تشرف عليه وزارة الثقافة المصرية برئاسة الدكتورة إيناس عبد الدايم، قد أقام احتفالية الشاعر أحمد مبارك في عيون الوطن، والتي ضمت فعالياتها إعلان أسماء الفائزين بجوائز المسابقة، وتكريمهم، كما تم تكريم النائبة منى عمر، إضافة إلى تكريم السادة أعضاء لجنتي الأمانة والتحكيم.

وجاءت أسماء الفائزين بمراكز المسابقة كالتالي:- المركز الأول الأستاذ أحمد محمد حنفي، وفاز بالمركز الثاني الأستاذ صلاح سعيد شادي، وجاء في المركز الثالث الأستاذ إبراهيم أحمد متولي.

 معلومات عن الشاعر أحمد مبارك

جدير بالذكر أن أحمد محمود مبارك، يعد أحد أهم شعراء محافظة الإسكندرية، ولد في 1947، وحصل على ليسانس الحقوق، وعمل كضابط احتياط بالجيش المصري، وبعدها مفتشا بمدرية الإسكان بالإسكندرية،  له أعمال نقدية منها، مناه، رؤية إسلامية في الأدب والثقافة، كما صدر له العديد من الأعمال الشعرية، ومنها وفي انتظار الشمس، تداعيات، وومضة في جبين الجواد.