رئيس التحرير
محمود المملوك

مبروك عطية: السرقة كانت بالآلاف وصارت أثناء كورونا بالملايين.. والنبي ﷺ كان يعلم بموته قبل أبي بكر

الدكتور مبروك عطية
الدكتور مبروك عطية - أرشيفية

قال الدكتور مبروك عطية، العميد السابق لكلية الدراسات الإسلامية جامعة الأزهر فرع سوهاج، إن كورونا لم تعظ البشرية ولم تقم على تغييرهم على الرغم من موت العديد بالمرض وإصابة الكثير كذلك، مشيرًا إلى أن السرقة قبل كورونا كانت بالآلاف فقط، لكنها صارت بالملايين أثناء فترة كورونا.

مبروك عطية: أوميكرون نازل شوطة في البشرية

 

وأضاف مبروك عطية من خلال فيديو بثه عبر حسابه الرسمي على فيسبوك: أيه نايمين ومش عارفين؟ ناس بتتكلم عن الموت ولا تختشيش! ولا تتوبش! إلا إذا كانوا فاكرين إنهم حيموتوا ويندفنوا بلا حساب ولا عقاب.

 

وأضاف العميد السابق لكلية الدراسات الإسلامية: أوميكرون نازل شوطة في البشرية على مستوى العالم، لو قولت لواحد ولا لواحدة أوميكرون يقولك تف من بوقك، فال الله ولا فالك، حروح فين يعني..مستبعدين الموت.

 

وأشار عطية أنه في زمن سيدنا محمد ﷺ جاءت امرأة لتقابل النبي صلى الله عليه وسلم  فأكرمها النبي وقام بطلباتها وأغرقها بالخيرات قبل الرجوع لبلدها، وأثناء توديعها أمرها بالعودة إليه عند الحاجة، فردت عليه: وإن لم أجدك يا رسول الله؟

 

 قال لها النبي: أئتي أبا بكر، مشيرًا إلى أن جميع الكتب أكدت أن المرأة كانت تقصد الموت.

 

ولفت مبروك عطية: النبي ﷺ كان عنده نبؤة إنه هيموت قبل أبو بكر، لم ينتبه أحد إلى هذا الحديث من قبل، أول واحد يلتفت إليه الأستاذ مبروك عطية عضو اللجنة العلمية لترقية الأساتذة بجامعة الأزهر، وعميد كلية الدراسات الإسلامية والعربية.

 

واختتم مبروك عطية: قال لها أئتي أبا بكر ويعتبر أذن من النبي بتولي أبي بكر الخلافة من بعده.