رئيس التحرير
محمود المملوك
أخبار
حوادث
رياضة
فن
سياسة
اقتصاد
دين وفتوي

بعد إعلان بيعه في مزاد علني.. ننشر مقتنيات قصر الأمير يوسف كمال بـ الأقصر | صور

مقتنيات قصر الأمير
أخبار
مقتنيات قصر الأمير يوسف كمال
الإثنين 24/يناير/2022 - 10:49 م

أعلنت الإدارة المركزية للمبايعات جلسة مزاد يوم 31 يناير الجاري لبيع قصر وحديقة الأمير السابق يوسف كمال بناحية المريس مركز أرمنت بمحافظة الأقصر، التابع للإدارة العامة للأموال المسترة.

وحصل القاهرة 24 على مقتنيات قصر الأمير يوسف كمال بـ الأقصر.

قصر الأمير يوسف كمال بـ الأقصر (1)
قصر الأمير يوسف كمال بـ الأقصر (1)
قصر الأمير يوسف كمال بـ الأقصر (2)
قصر الأمير يوسف كمال بـ الأقصر (2)
قصر الأمير يوسف كمال بـ الأقصر (3)
قصر الأمير يوسف كمال بـ الأقصر (3)
قصر الأمير يوسف كمال بـ الأقصر (4)
قصر الأمير يوسف كمال بـ الأقصر (4)
قصر الأمير يوسف كمال بـ الأقصر (5)
قصر الأمير يوسف كمال بـ الأقصر (5)
قصر الأمير يوسف كمال بـ الأقصر (6)
قصر الأمير يوسف كمال بـ الأقصر (6)

قصر الأمير يوسف كمال 

أنشئ هذا القصر الأمير يوسف كمال بن الأمير أحمد كمال بن الأمير أحمد رفعت بن إبراهيم باشا بن محمد علي الكبير، في أوائل القرن العشرين ليكون استراحة ومشتى له على الشاطئ الغربي للنيل كما هو موقع على الخريطة المساحية المؤرخة بعام 1936م الموقع عليها القصر باسم عزبة الأمير يوسف كمال، حيث كان يعيش بين جنباته بعض شهور الشتاء، وليشرف منه على أراضيه وأراضي والدته بالقرية وما جاورها من البلاد.

قصر الأمير يوسف كمال بـ الأقصر (7)
قصر الأمير يوسف كمال بـ الأقصر (7)
قصر الأمير يوسف كمال بـ الأقصر (8)
قصر الأمير يوسف كمال بـ الأقصر (8)
قصر الأمير يوسف كمال بـ الأقصر (9)
قصر الأمير يوسف كمال بـ الأقصر (9)
قصر الأمير يوسف كمال بـ الأقصر (10)
قصر الأمير يوسف كمال بـ الأقصر (10)
قصر الأمير يوسف كمال بـ الأقصر (11)
قصر الأمير يوسف كمال بـ الأقصر (11)

وكان الأمير يوسف كمال أغنى أمراء الأسرة المالكة في مصر ومرشحًا قويًا ليكون ملكًا على عرش مصر، وهو رجل أنيق المظهر ويتسم بالحياء مغرم بالصيد ورياضة استخدام السلاح.

وكان الأمير يوسف كمال شديد الاهتمام بالفن والعمارة العربية وكان مولعًا باقتناء أعمال رموز الفن من الأجانب، وكان قصره بالمطرية منتدى الفنانين، وللأمير عدة منشآت منها قصر المطرية وقصر نجع حمادي واستراحة بالمريس بأرمنت وقصر ستانلي بالإسكندرية وفيلا بسويتش بالإسكندرية وعمارة بالمنشية بالإسكندرية ومنزل بدرب الجماميز بالقاهرة الذي تحول إلى مدرسة للفنون الجميلة بعد أن حصل الأمير يوسف كمال على فتوى من مفتي الديار المصرية وقتها بجواز الوقف على مدارس الفنون عام 1908 م وعليها أسس مدرسة الفنون الجميلة في أحد منازله ذات القيمة المعمارية التراثية الرفيعة بدرب الجماميز وأوقف عليها 127 فدان من أجود الأراضي الزراعية.