السبت 18 مايو 2024
More forecasts: Wetter 4 wochen
رئيس التحرير
محمود المملوك
أخبار
حوادث
رياضة
فن
سياسة
اقتصاد
محافظات

وزير شئون المجالس النيابية ينعى الكاتب ياسر رزق: مسيرة صحفية امتدت 30 عاما

الصحفي ياسر رزق
سياسة
الصحفي ياسر رزق
الأربعاء 26/يناير/2022 - 04:12 م

نعى المستشار علاء الدين فؤاد، وزير شئون المجالس النيابية الكاتب الصحفي ياسر رزق، الوطني الصادق؛ الذي تجرد بقلمه من كل ميل، فانتصر لمصر لا لغيرها.

وذكر وزير شؤون المجالس النيابية، في بيان اليوم الأربعاء: حفلت مسيرة  ياسر رزق الصحفية والإعلامية؛ التي امتدت قرابة  3عامًا، بإنجازات متعددة، وتجلت قدرته في التعبير عما يدور بالوطن في فترات عصيبة؛ مرت به فكان قلمه وكلمته مرآة حقيقية لنبض كل مصري ومصرية؛ تعكس شواغل الوطن وهموم المواطنين.

 

وفاة الصحفي ياسر رزق

وتابع  وزير شئون مجلس النواب: إذ نتلمس الرحمات للفقيد الغالي، وندعو الله أن يغمره بواسع مغفرته نرجو في الآن ذاته من العاملين في مجاله استكمال مسيرة الراحل الوطنية في الحفاظ على ثوابت ومقدرات هذا الوطن ورد كل ما ينال منه.

كما نعى رئيس لجنة تضامن النواب الدكتور عبد الهادي القصبي؛ الكاتب  الصحفي الكبير ياسر رزق، رئيس تحرير ورئيس مجلس إدارة أخبار اليوم السابق، وفقيد الصحافة المصرية، قائلا: فقدنا منبر لصوت الحق ونحن نقدر الأقلام الوطنية والتي دائما تدافع عن صوت الحق وإعلائه.

وتقدم القصبي، خالص العزاء لأسرة الكاتب الكبير ولمؤسسة أخبار اليوم وللهيئة الوطنية للصحافة والمجلس الأعلى لتنظيم الإعلام ولكل أهله وذويه وزملائه ومحبيه داعيًا المولى عز وجل أن يتغمده بواسع رحمته ويلهم أهله وذويه الصبر والسلوان.

ونعى الكاتب الصحفي، ضياء رشوان، نقيب الصحفيين ورئيس الهيئة العامة للاستعلامات، الكاتب الصحفي الراحل ياسر رزق الذي توفي صباح اليوم إثر إصابته بأزمة قلبية.

وكتب رشوان في رسالة مؤثرة على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك: فعلتها يا ياسر وأنا خارج الوطن الذي جمعنا في عشقه طوال سنوات اقتربت من الأربعين. فعلتها يا ياسر لتحرمني من وداعك في نهاية رحلتك في الدنيا قبل أن ترقى إلى كنف رب رحيم كريم عزيز مقتدر.

 

ضياء رشوان ينعى ياسر رزق

وأضاف: فعلتها يا ياسر بعد نحو أسبوعين من لقاءنا الأخير في شرم الشيخ، وإصابتك ساعتها بأزمة قلبية هي الرابعة في عشرة أيام كما أسررت في أذني بعد أن وضعت حبة الدواء تحت لسانك، رافضا بشدة أن أستدعى لك إسعافًا أو طبيبا، واعدا بعد إلحاحي أنك ستزور طبيبك فور عودتك للقاهرة، وأنا متأكد أنك كالعادة لم تفعلها، لتفاجئك أزمتك القلبية الأخيرة لتحرمنا منك إلى الأبد.

وتابع: فعلتها يا ياسر بعد رحلة إخلاص ووطنية ومهنية وجد واجتهاد استغرقت عمرك كله لتنتهي بك الصحفي الأبرز في جيله، والمقاتل العاشق لبلده دون خوف أو كلل، والشاهد والمشارك الأمين على أهم ما شهدته مصر في تاريخها الحديث خلال العقد الأخير.

تابع مواقعنا