رئيس التحرير
محمود المملوك
أخبار
حوادث
رياضة
فن
سياسة
اقتصاد
دين وفتوي

رئيس مركز التسامح بالبرازيل: وزير الأوقاف بمثابة صخرة تحطمت عليها أفكار الجماعات المتطرفة

الدكتور عبدالحميد
دين وفتوى
الدكتور عبدالحميد متولي رئيس مركز التسامح في البرازيل
الأحد 13/فبراير/2022 - 06:10 م

قال الدكتور عبدالحميد متولي رئيس مركز التسامح في البرازيل، إن المواطنة فضيلة، والفضيلة تكون بين رذيلتين، أو بين رذيلة الغلو والتفريط ورذيلة التهاون، وحاربها الدكتور محمد مختار جمعة، والذي كان بمثابة الصخرة التي تحطمت عليها أفكار المتطرفين.

 حارب الفكر بالفكر

وأضاف في مداخلة له على هامش الجلسة العلمية السادسة بمؤتمر المجلس الأعلى للشئون الإسلامية
الثاني والثلاثين والذي يعقد تحت عنوان، عقد المواطنة وأثره في تحقيق السلام المجتمعي والعالمي، كما ساعد على تثقيف الأئمة داخليا وخارجيا من خلال أكاديمية الأوقاف الدولية، ومن خلال كتبه التي وصلت لجميع الناس؛ لأنه حارب الفكر بالفكر.

وتابع الدكتور عبدالحميد متولي، رئيس مركز التسامح في البرازيل: نشكر لوزير الأوقاف جهوده، خاصة في تثقيف الدعاة بأكاديمية الأوقاف الدولية والتي تخدم جميع دول العالم تدريبًا وتثقيفًا، فأصبح المبعوث الخارجي للأوقاف المصرية يقدم صورة مشرفة؛ لأنه لا يدرس الدين فقط وإنما يدرس جميع العلوم التي تخدمه في حياته العملية.

محاربة المتطرفين بأكثر من 12 لغة

ونوه الدكتور عبدالحميد متولي رئيس مركز التسامح في البرازيل، بأن الدكتور مختار جمعة وزير الأوقاف، له دور عظيم في محاربة المتطرفين بكل إصدارات الكتب التي أصدرتها وزارة الأوقاف بأكثر من 12 لغة، مضيفًا أنه على المجالس التشريعية دورًا مهمًا بسن القوانين لردع الذين يريدون نشر الفوضى الخلاقة بهدم المواطنة.

تابع مواقعنا