رئيس التحرير
محمود المملوك
أخبار
حوادث
رياضة
فن
سياسة
اقتصاد
دين وفتوي

استشاري بكتيريا ومناعة توضح كيفية الوقاية من أمراض الربيع

أمراض الربيع
صحة وطب
أمراض الربيع
الثلاثاء 08/مارس/2022 - 03:41 م

يعاني الكثير من الأشخاص مع تغيير المواسم من بعض الأمراض، الناتجة عن الأتربة والاضطراب الموسمي، ولا سيما خلال فصل الربيع المصحوب بتغيرات في حالة الطقس.

وقالت الدكتورة نهلة عبد الوهاب استشاري البكتيريا والمناعة والتغذية، في تصريحات خاصة لـ القاهرة 24: تغير الفصول ينتج عنها الكثير من الأمراض، وأشهرها نزلات، وذلك بسبب التغير بين الجو البارد والساخن، وخاصة في فصل الربيع.

وأضافت عبد الوهاب، أن الحساسية تعد من الأمراض التي تزداد للأشخاص في فصل الربيع، وكذلك أمراض الصدر، كما يمكن أن يزداد الشعور بالتعب، عند أصحاب الأمراض المزمنة مثل الضغط والسكر.

طرق الوقاية من أمراض الربيع

وتابعت استشاري البكتيريا: تتضمن طرق الوقاية من أمراض الربيع وتغير المواسم، ارتداء الملابس المناسبة، ويجب عدم الانخداع بتحول الجو إلى الدافئ بشكل مفاجئ، لأن درجة الحرارة ستنخفض مرة أخرى.

وأكملت: من المهم شرب المياه عند الخروج من المنزل، وعند الدخول للمنزل لا بد من غسل الوجه واليدين جيدًا من الأتربة والغبار، فقد تحتوي على بكتيريا وميكروبات.

وواصلت عبد الوهاب: وعلى أصحاب مرضى الحساسية، معرفة سبب الحساسية وتجنبه، مع الالتزام بالإجراءات الوقائية مثل ارتداء الكمامة وتغطية العين بنظارات الشمس، حتى لا تصل الأتربة لها، بجانب الالتزام بالأدوية الخاصة بالحساسية.

وأوضحت استشاري البكتيريا أنه على أصحاب مرضى الحساسية، النزول إلى الشوارع في الأوقات والظروف الملحة فقط، خاصة عندما يكون الجو ملئ بالأتربة، وبالنسبة لنزلات البرد فيمكن تناول الأدوية والأطعمة لتقوية المناعة مثل فيتامين سي والبقدونس والفلفل الألوان والجوافة، لمقاومة أي فيروسات.

تابع مواقعنا