رئيس التحرير
محمود المملوك
أخبار
حوادث
رياضة
فن
سياسة
اقتصاد
دين وفتوي

مفتي الجمهورية يوضح عدد أولاد رسول الله وأحفاده | فيديو

مفتي الجمهورية
دين وفتوى
مفتي الجمهورية
الخميس 07/أبريل/2022 - 06:07 م

قال الدكتور شوقي علام مفتي الجمهورية، رئيس الأمانة العامة لدور وهيئات الإفتاء في العالم، إن أبناء النبي صلى الله عليه وسلم سبعة أربع إناث وثلاثة ذكور، أنجبهم جميعا من السيدة خديجة رضي الله عنها، عدا إبراهيم، وهؤلاء الستة هم: عبد الله والقاسم؛ ولذا كُني النبي بأبي القاسم، وأما الإناث فهن: السيدة أم كلثوم ورقية، وقد تزوجهما سيدنا عثمان ولذلك لُقِّب بذي النورين، وهناك السيدة زينب التي تزوجت من سيدنا أبي العاص وقد ضرب زواجهما أروع الأمثلة في المودَّة والحب، وأخيرًا السيدة فاطمة الزهراء التي تزوجت من سيدنا علي بن أبي طالب، وقد ماتوا جميعًا في حياته فيما خلا فاطمة، التي كانت تشبهه كثيرًا في سَمته ومشيته؛ ولذا لقُبت بأنها بنت أبيها. 


وأضاف المفتي خلال لقاءه مع الإعلامي حمدي رزق ببرنامج مكارم الأخلاق المذاع عبر قناة صدى البلد،: وأما الأسباط وهم أولاد الإناث، أو كما نتعارف عليه باسم الأحفاد وإن كان الأحفاد لغة هم من كانوا من نسل الذكور فأشهرهم سيدنا الحسن والحسين وزينب وأم كلثوم أبناء السيدة فاطمة، وعلي وأُمامة من السيدة زينت وأبي العاص، فضلًا عن الأعمام وأولاد الأعمام والموالي والخدم وغيرهم ممن تربوا تربية خاصة من النبي الكريم بفضل قربهم منه صلى الله عليه وسلم. 


وأما إبراهيم فقد أنجبه من السيدة مارية القبطية، وفي اختياري وترجيحي، كما اختار ذلك بعض المحققين أن مارية القبطية كانت زوجة لرسول الله صلى الله عليه وسلم، ولم تكن ملك يمين، وهذا لا يغير من الأمر شيئًا فهي صارت من بيت النبوة. 


وشدد مفتي الجمهورية، على ضرورة إبراز الحكمة من تعدد أزواجه فوق الأربع؛ فكان لاعتبارات تشريعية وسياسية واجتماعية، بالإضافة إلى مناسبتها لعصره، فضلًا عن خصوصية الأحكام في هذا التعدُّد، منها أنه لا يزيد على هؤلاء الأزواج، ولا هنَّ يتزوجن بعد وفاته عليه الصلاة والسلام.
 

تابع مواقعنا