رئيس التحرير
محمود المملوك
أخبار
حوادث
رياضة
فن
سياسة
اقتصاد
دين وفتوي

لا يراعون حُرمة الأحياء والأموات.. الاعتداءات الإسرائيلية على الجنازات مسلسل مستمر

الاعتداء على الجنازات
سياسة
الاعتداء على الجنازات في فلسطين المحتلة
الإثنين 16/مايو/2022 - 10:58 م

تستمر قوات الاحتلال الإسرائيلي في الاعتداء على جنازات شهداء فلسطين الذين ينزفون دماءهم من أجل الحرية، أمام مرأى ومسمع من الجميع، ولعل آخرها الاعتداء على جنازة الصحفية الفلسطينية شيرين أبو عاقلة، حيث تسببوا في سقوط النعش أرضًا.

قوات الاحتلال الإسرائيلي تعتدي على مشيعيي وليد الشريف في القدس المحتلة

وعادت قوات الاحتلال الإسرائيلي، من جديد اليوم، معتدية على مشيعيي وليد الشريف في القدس المحتلة، ما أدى لإصابة 37 منهم على الأقل، وفقا لما أفادت به وكالة الأنباء الفلسطينية.

وأوضحت وكالة الأنباء الفلسطينية، أن قوات الاحتلال هاجمت المشاركين في تشييع الجثمان، وأطلقوا تجاههم قنابل الصوت والغاز المسيل للدموع، كما اقتحمت مقبرة المجاهدين واعتدت على المتواجدين فيها.

وأعلنت جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني أن طواقمها تعاملت مع 37 إصابة على الأقل جراء اعتداء الاحتلال على المشيعين، نقلت 10 منها إلى المستشفى، ضمنها إصابتان بالعين، وتنوعت الإصابات بين الرصاص المعدني المغلف بالمطاط، والاعتداء بالضرب وقنابل الصوت، والاختناق بالغاز المسيل للدموع.

وكان وليد الشريف، البالغ من العمر 23، استشهد، السبت الماضي، متأثرا بإصابته داخل المسجد الأقصى في الجمعة الثالثة من رمضان، وسلمت قوات الاحتلال الإسرائيلي جثمانه لـ ذويه في حي الشيخ جراح مساء اليوم.

حركة فتح: جرائم الاحتلال لم تتوقف عند أبناء شعبنا من الأحياء

وأعلنت حركة فتح، في بيان لها، أن جرائم الاحتلال لم تتوقف عند أبناء شعبنا من الأحياء وارتكاب الجرائم بحقهم وقتلهم، بل امتدت لتطال جثامين الأموات وجنازاتهم والاعتداء على المقابر.

كما أكدت أن حكومة الاحتلال وأذرعها وقواتها التي لا تراعي حرمة الأحياء والأموات تنفرد بهذا المستوى من الانحطاط الذي لم يصل إليه أحد في العالم، مشددة على أن الشعب الفلسطيني سيواجه كل هذه الجرائم والانتهاكات والاعتداءات بصمود وتحدٍ يتناسب مع حجم هذه الجرائم.

قوات الاحتلال الإسرائيلي تعتدي على موكب تشييع جثمان شيرين أبو عاقلة

واعترضت سلطات الاحتلال الإسرائيلي موكب تشييع جثمان الصحفية الفلسطينية الراحلة شيرين أبو عاقلة، حيث اعتدت على المشيعين ومنعتهم من رفع العلم الفلسطيني من أمام مستشفى الفرنساوي في مدينة القدس المحتلة.

وهاجمت قوات الاحتلال المشيعين وحملة التابوت الذي يحمل جثمانها أثناء خروجه من المستشفى الفرنسي في طريقه إلى الكنيسة بالقدس الشرقية بعد ظهر الجمعة.

تشييع جثمان شيرين أبو عاقلة

واغتالت قوات الاحتلال شيرين أبو عاقلة برصاصة في الرأس، رغم ارتدائها سترتها الواقية وخوذتها اللتين يحملان بوضوح عبارة الصحافة، ثم هددت قوات الاحتلال أسرة الراحلة بأنها ستواجه أي رفع للأعلام الفلسطينية أو صور الراحلة سواء في المنزل أو الجنازة، وفرضت قيودا على مراسم التشييع.