رئيس التحرير
محمود المملوك
أخبار
حوادث
رياضة
فن
سياسة
اقتصاد
دين وفتوي

تعمل إيه عشان تفرح ربنا؟.. مبروك عطية يكشف الطريقة

الدكتور مبروك عطية
دين وفتوى
الدكتور مبروك عطية
الثلاثاء 17/مايو/2022 - 12:24 ص

أوضح الدكتور مبروك عطية، عميد كلية الدراسات الإسلامية الأسبق بجامعة الأزهر الشريف، الطريقة التي يمكن من خلالها أن يفرح الناس، الله عز وجل.

تعمل إيه عشان تفرح ربنا.. مبروك عطية يكشف

وقال مبروك عطية خلال مقطع فيديو نشره عبر صفحته على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، تحت عنوان: تعمل إيه عشان تفرح ربنا؟: هل أنا العبد الصغير يمكن أن يعمل شيئا يفرح ربنا، أيوة أقسم بالله الإجابة نعم، مضيفا: الحاجة اللي ممكن نعملها وتفرح ربنا هي التوبة.

وأضاف مبروك عطية، عميد كلية الدراسات الإسلامية الأسبق بجامعة الأزهر الشريف: الدليل على ذلك ما رواه البخاري في صحيحه: الله أفرح بتوبة عبده من أحدكم يجد ضالته بالفلاة، كان عليها طعامه وشرابه، فإذا بهذه الناقة تنفلت، فأيقن بالهلكة، فاستيقظ ووجد ضالته أمامه، فإذا به يفرح فرحا عظيما، فقال: اللهم أنت عبدي وأنا ربك! أخطأ من شدة الفرح، متابعا: الدليل على صحة كلامي الحديث التالي: للَّهُ أفرَحُ بتوبةِ التَّائبِ مِنَ الظَّمآنِ الواردِ ومنَ العقيمِ الوالِدِ، ومنَ الضَّالِّ الواجدِ.

هل الله يفرح؟

واستطرد مبروك عطية: هنا سؤال، هل الله يفرح؟، الإجابة السادة العلماء قالوا نعم، لله يفرح فرحا يتناسب مع جلال سلطانه وعظيم وجهه، مردفا: البعض قال إن فرح الله يعني رضاه.

وواصل مبروك عطية: طيب يتوب من إيه، يتوب من الذنوب، والنوع الأول ذنوب مشهورة، كحرامي مثلا يسرق الجزمة من على باب الجامع، أو الزنى، أما عن الذنوب غير المشهورة، ومنها الكسل.