رئيس التحرير
محمود المملوك
أخبار
حوادث
رياضة
فن
سياسة
اقتصاد
دين وفتوي

ظهور «تمولا» مستريح جديد بأسوان نصب على الأهالي في 18 مليون جنيه وفر هاربًا

المستريح الجديد
محافظات
المستريح الجديد
الثلاثاء 17/مايو/2022 - 01:27 ص

ظهر مستريح جديد منذ قليل، في قرية السباعية التابعة لمركز إدفو شمال محافظة أسوان، مارس أعمال النصب والاحتيال على أهالي القرية، واستولى منهم على 18 مليون جنيه وفر هاربًا.

وحسب تصريحات من الأهالي لـ القاهرة 24، فإن المستريح الجديد يدعى عبده شعبان وشهرته تمولا، قام بالنصب على الأهالي في ملايين الجنيهات وفر هابًا.

ولا تزال النيابة العامة تجري تحقيقاتها في قضية مستريح أسوان، بعد تكرار وقائع النصب على المواطنين في أسوان والاستلاء على أموالهم بطرق احتيالية بزعم استثمارها، حيث ألقت الشرطة القبض على المتهمين وبحوزة أحدهما مبلغ مليون و238 ألف جنيه، وأمرت النيابة العامة بحبسهم احتياطيًّا، وجارٍ استكمال التحقيقات في القضية.

وكانت النيابة العامة، أصدرت بيانا في ذات الشأن قررت خلاله حبس مصطفى البدري، وشهرته مصطفى البنك، والمعروف إعلاميًا بـ مستريح أسوان واثنينِ آخرينِ 4 أيام احتياطيًّا على ذمة التحقيق معهم؛ لاتهامهم بالاستيلاء بطرق احتيالية على أموال عدد كبير من المجني عليهم، وتلقيها منهم بدعوى استثمارها بغير ترخيص.

مستريح أسوان الجديد
مستريح أسوان الجديد

وذكرت النيابة في البيان أنها تلقت في أوائل الشهر الجاري بلاغات من عدد من المجني عليهم ضد مصطفى البنك، بالتزامن مع ما رصدته وحدة الرصد والتحليل، بإدارة البيان بمكتب النائب العام، من مقاطع مصورة بمواقع التواصل الاجتماعي المختلفة، والتي أفادت والبلاغات -كما شهد مُقدِّموها في التحقيقات- باستيلاءَ المتهم على أموال كثير من المواطنين، بدعوى توظيفها في تجارة رؤوس الماشية، ووعدَهُ بربحهم منها، إذ استولى على أكثر من 9 ملايين جنيه، ثم فُوجئوا بتهرّبه عقبَ ذلك من سدادِ الربح الذي وعدهم به، أو ردِّ الرؤوس إليهم، كما عاينت مزرعةً يملكها وأمرت بالتحفظ على عدد 447 رأس ماشية ضُبطتْ بها، وأُخطرت النيابة العامة بتحرير ما يزيد عن 800 بلاغ آخر مشابه ضدّ المتهم، فأمرت بضبطه وإحضاره.