رئيس التحرير
محمود المملوك
أخبار
حوادث
رياضة
فن
سياسة
اقتصاد
دين وفتوي

التضامن: 15 ألف فرصة عمل سنويًا لمستفيدي فرصة.. وربط قواعد بيانات مع اتحاد جمعيات ومؤسسات المستثمرين

مستفيدو تكافل وكرامة
أخبار
مستفيدو تكافل وكرامة
السبت 21/مايو/2022 - 07:55 م

كشف الدكتور عاطف الشبراوي، مستشار وزير التضامن الاجتماعي للتمكين الاقتصادي ومدير برنامج فرصة، تفاصيل بروتوكول تعاون أبرمته الوزارة مع الاتحاد المصري لجمعيات ومؤسسات المستثمرين، والذي يأتي في إطار توفير شبكات الحماية والرعاية المتكاملة والتمكين الاقتصادي للأولي بالرعاية.

وقال مستشار وزير التضامن الاجتماعي للتمكين الاقتصادي، في تصريحات خاصة لـ القاهرة 24، إن البروتوكول مع الاتحاد المصري لجمعيات ومؤسسات المستثمرين، يعد فريدًا من نوعه وتعمل الوزارة على تنسيقه منذ عام تقريبًا، موضحًا أنه سيوفر فرص عمل غير محدودة، ومن الممكن أن تصل في العام الواحد إلى أكثر من 15 ألف فرصة عمل، والتي ستذهب إلى فئات لم تعمل من قبل من مستفيدي برنامج فرصة، أو فئات من المرأة والشباب محدودي المستوى التعليمي والأكاديمي، والذين يجدون مشكلة كبيرة في التعرف على فرص العمل والتأهل لها؛ ولذلك نعمل على إدخال تلك الفئات إلى سوق العمل والحصول على مرتبات مجزية.

وأضاف عاطف الشبراوي، أنه بموجب البروتوكول سيتم عمل ربط بين قواعد بيانات برنامج فرصة التي تضم مستفيدين من برنامج الدعم النقدي تكافل وكرامة باحثين عن العمل، أو مرفوضين من الحصول على الدعم ويريدون التوظيف، وقاعدة بيانات مركز الوظائف الشاغرة بالمصانع التابعة للاتحاد المصري لجمعيات ومؤسسات المستثمرين، والذي يضم كافة الجمعيات المستثمرة في كل المدن الصناعية على مستوى الجمهورية، وبالتالي يضم جميع الشركات والمصانع الموجودة بالقطاع الخاص في تلك المناطق، وذلك لضمان سرعة وتيرة العمل وللمتابعة وتقييم الأداء.

ويوضح: «سنحصل من الاتحاد على فرص الوظائف الشاغرة الموجودة على مستوى المحافظات الجمهورية كلها، وسنقوم بالإعلان عنها، ومن ثم نقوم بترشيح أفراد من الموجودين بقاعدة برنامج فرصة، وهم مستفيدي تكافل وكرامة الباحثين عن العمل أو المرفوضين منه.. كما أننا سنقوم بحشد مجتمعي لمن سنقوم بترشيحه، بجانب عقد جلسات تهيئة وتعديل سلوك للإرشاد الوظيفي؛ للرفع من فرص توظيفهم في تلك المصانع».

 ويشير مدير برنامج فرصة، إلى أن البروتوكول يتيح أيضًا بفرصة تدريب لمستفيدي البرنامج، بالمراكز التدريبية للاتحاد، والتي تعقد دورات تدريبية تأهيلية في المجالات التي وقع عليها الاختيار من قبل رجال الأعمال للعمل عليها، مما يهيئ ويؤهل من الشباب الراغب في الحصول على فرصة عمل بالمحافظات المختلفة على مستوى الجمهورية، مؤكدًا أن التعاون مع الاتحاد بمثابة التعاون مع جميع الشركات والمصانع الموجودة على مستوى الجمهورية.

ويتابع مساعد وزير التضامن الاجتماعي، أن البروتوكول ينص أيضًا على قيام الوزارة بالمساهمة في عمل وحدات إنتاجية بالتعاون مع القطاع الخاص لتوظيف مستفيدي البرنامج، والتي سيكون تحت إشراف الوزارة والجمعيات الأهلية.