رئيس التحرير
محمود المملوك
أخبار
حوادث
رياضة
فن
سياسة
اقتصاد
دين وفتوي

وزيرة التضامن: السيسي وجّه بإجراء حصر كامل للإعاقات السمعية لتوفير الأجهزة التعويضية

الرئيس السيسي ووزيرة
أخبار
الرئيس السيسي ووزيرة التضامن
السبت 28/مايو/2022 - 06:33 م

قالت الدكتورة نيفين القباج، وزيرة التضامن الاجتماعي، إن الرئيس عبدالفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، وجّه بإجراء حصر كامل للإعاقات السمعية؛ وذلك لتوفير الأجهزة التعويضية من السماعات والقواقع السمعية وأجهزتها وبخاصة البطاريات وكل ما يخصها، حتى توفرها الدولة للأشخاص ذوي الإعاقة السمعية، مع الأولوية لغير القادرين، ثم الأكثر ثراءً، موضحة أن الوزارة تقوم الأن بإجراء تلك الدراسة بالتعاون مع الجمعيات الأهلية.

وأضافت وزيرة التضامن الاجتماعي، خلال كلمتها على هامش احتفالية اجتياز 100 شاب من ذوي الإعاقة السمعية لبرنامج التلمذة المهنية، إن الدولة المصرية تخطو في مسارها خطى واضحة نحو كفالة الحقوق الاجتماعية والاقتصادية للأشخاص من ذوي الإعاقة، والتي تشمل توفير فرص عمل والعمل على التمكين الاقتصادي؛ لضمان العيش باستقلالية للأشخاص من ذوي الإعاقة.

وتابعت القباج، أن السنوات الأخيرة شهدت فيها سياسات الإعاقة تحولًا حقيقيًا في الاستثمار الاجتماعي وتعزيز رأس المال البشري، مضيفة: «فهناك جزء لهم ولحقوقهم الإنسانية والتنموية، وجزء أخر لبناء هذا المجتمع الذي لا يتحمل فقد ما يقرب من 10 لـ 15 % من قوته الفاعلة معطلة، هي قضية اقتصادية وليست بالإنسانية فقط.. وبتوجيهات مباشرة من القيادة السياسية جاء ذوي الإعاقة على رأس خارطة التمكين في مصر، والمسطر من الدولة بسياستها المنحازة سجل غير مسبوق من الاكتسابات، على رأسه المنظومة التشريعية التي نطمح لتحولها إلى سياسات وبرامج وأنشطة حقيقية يشعر به الأشخاص من ذوي الإعاقة بعد خروج القانون، فالحياة الكريمة منهجية عمل ومنهجية حياة وليست فقط تطوير قرى».

وأشارت وزيرة التضامن الاجتماعي، إلى دور المجتمع المدني في تدعيم الأشخاص من ذوي الإعاقة في مصر، قائلة: «لا يمكن أن نغفل دور الجمعيات الأهلية أو المجتمع المدني الذي نقدر دوره الريادي والهام في دعم ذوي الإعاقة، وكان أكثر إيجابية وأكثر نشاطًا عما قبل من القطاع الحكومي، الحكومة دخلت فيه متأخر إلى حد ما في السنوات السابقة بعد إطلاق قانون ذوي الإعاقة، ولكن الجمعيات الأهلية كان لها السبق، فلا يمكن أن نمضي دونها، وإذا كان ذوي الإعاقة قد عانوا خلال الفترات السابقة من حواجز تقيد مشاركتهم اليومية في المجتمع على قدم المساواة مع غيرهم فإن الدولة المصرية تعهدت نحو تنفيذ كافة سبل الإتاحة لذوي الإعاقة».