رئيس التحرير
محمود المملوك
أخبار
حوادث
رياضة
فن
سياسة
اقتصاد
دين وفتوي

حقيقة اختفاء ضابط شرطة في ظروف غامضة لمهاجمته وزارة الداخلية

الشرطة
حوادث
الشرطة
الأربعاء 01/يونيو/2022 - 10:58 م

كشف مصدر أمني عن حقيقة ما تم تداوله على أحد الصفحات الخاصة بعناصر جماعة الإخوان الإرهابية عبر موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك بشأن مزاعم اختفاء ضابط شرطة يدعى السيد العابد في ظروف غامضة لمهاجمته الوزارة.

اختفاء ضابط شرطة لمهاجمته وزارة الداخلية 

ونفى المصدر صحة ما تم تداوله في ذلك الشأن، مؤكدًا أنه لا يوجد ضابط بوزارة الداخلية بذات الاسم، وأن ترويج تلك المزاعم يأتي امتدادًا لأكاذيب جماعة الإخوان الإرهابية لإثارة البلبلة.

 

وفي سياق منفصل، نفى مصدر أمني صحة ما تم تداوله على أحد الحسابات الخاصة بأحد عناصر جماعة الإخوان الإرهابية الهاربة بالخارج على مواقع التواصل الاجتماعي، بشأن خطاب منسوب صدوره عن إحدى جهات وزارة الداخلية، متضمنًا أعداد القتلى والجرحى والمعتقلين خلال أحداث فض الاعتصامات بميداني رابعة العدوية والنهضة.

وأكد المصدر أن ما تم تداوله عارٍ تمامًا عن الصحة جملةً وتفصيلًا، ويأتي ضمن الأكاذيب التي تروجها جماعة الإخوان الإرهابية للتغطية على جرائمها.

 

عقوبة مروج الشائعات 

يعاقب القانون مروج الشائعات بالغرامة بحد أقصى 200 ألف جنيه، والحبس من 6 أشهر إلى 3 سنوات، كما طالب مجلس النواب بتغليظ العقوبة على مروجي الشائعات على وسائل التواصل الاجتماعي والمواقع لتصل إلى السجن لأكثر من 10 سنوات بدلا من ثلاث سنوات.


ووفقًا للقانون، فإن المادة 77 - المادة 77 د، من قانون العقوبات المصري تتضمن بابًا عن الجرائم المضرة بأمن الدولة من الداخل كما يشمل أيضًا بيانًا كاملًا عن الشائعات وعن ترويج الشائعات وعن الأضرار التي تصيب المجتمع من هذه الشائعات ويوقع عقوبات على مرتكبها، وبعض النصوص الواردة بقانون العقوبات المصري، وتنص المادة 77 من قانون العقوبات المصري على: يعاقب بالإعدام كل من ارتكب عمدًا فعلًا يؤدي إلى المساس باستقلال البلاد أو وحدتها أو سلامة أراضيها"، مادة 77 د: "يعاقب بالسجن إذا ارتكبت الجريمة في زمن سلم".

تابع مواقعنا