رئيس التحرير
محمود المملوك
أخبار
حوادث
رياضة
فن
سياسة
اقتصاد
دين وفتوي

موعد عيد الأضحى 2022.. اعرف الإجازات واستطلاع هلال ذي الحجة بعد 10 أيام

موعد عيد الأضحى 2022
دين وفتوى
موعد عيد الأضحى 2022
الأحد 19/يونيو/2022 - 12:48 م

يبحث المسلمون عن موعد عيد الأضحى 2022 عبر محركات الإنترنت، حيث يفصلنا عن إجازة عيد الأضحى المبارك أقل من 20 يومًا، ويحل علينا بالخير والبركات والاحتفالات التي ينتظرها المسلمين كل عام.

وفيما يلي يقدم القاهرة 24 موعد عيد الأضحى 2022 وفقًا للحسابات الفلكية، لأنه يتحدد موعد عيد الأضحى المبارك رسميًا بعد استطلاع هلال شهر ذي الحجة لعام 1443، حيث يبدأ العيد كل عام هجري يوم 10 ذي الحجة.

موعد عيد الأضحى 2022 فلكيًا

وعن موعد عيد الأضحى 2022، فكشفت الحسابات الفلكية أن عيد الأضحى المبارك سيبدأ يوم 9 يوليو 2022، ويكون يوم عرفة أي وقفة العيد يوم 8 يوليو 2022، وفقًا للمعهد القومي للبحوث الفلكية.

ويوافق يوم 9 يوليو 2022 يوم السبت، وهو إجازة رسمية في معظم الجهات الحكومية، ومن المنتظر أن تعلن الحكومة موعد إجازات عيد الأضحى 2022 للعاملين في القطاعي الحكومي والخاص.

تهنئة عيد الأضحى

موعد عيد الأضحى 2022 رسميًا

وبشأن موعد عيد الأضحى 2022 رسميًا، فمن المنتظر أن تستطلع دار الإفتاء المصرية هلال شهر ذي الحجة للعام الهجري 1443 يوم الأربعاء الموافق 29 يونيو 2022، حيث يولد هلال شهر ذو الحجة مباشرة بعد حدوث الاقتران في تمام الساعة الرابعة والدقيقة 52 فجرًا بتوقيت القاهرة المحلي يوم 29 يونيو، وبعدها سيتم إعلان موعد العيد الرسمي والموافق 10 ذي الحجة 1443، ووقفة عرفة يوم 9 ذي الحجة.

إجازة عيد الأضحى 2022 لموظفين الحكومة والخاص

وبشأن إجازة عيد الأضحى 2022 لموظفين الحكومة، فمن المنتظر أن يعلن مجلس الوزراء إجازة عيد الأضحى 2022 الرسمية خلال الفترة المقبلة للعاملين في الحكومة، ومن المتوقع أن تبدأ إجازة العيد يوم وقفة عرفات الجمعة 8 يوليو 2022 حتى يوم الثلاثاء الموافق 12 يوليو 2022.

أما إجازة عيد الأضحى 2022 لموظفي القطاع الخاص، فينتظر أن تنفذ وزارة القوى العاملة المختصة بمنشآت القطاع الخاص قرار مجلس الوزراء بشأن إجازة عيد الأضحى 2022.

الكعبة المشرفة

الأعمال المحببة في عيد الأضحى المبارك

يعتبر عيد الأضحى فرصة كبيرة للمسلمين، لاغتنامها بالأعمال الصالحة والحببة إلى الله سبحانه وتعالى، ونشرت دار الإفتاء المصرية أبرز تلك الأعمال والتي جاءت كالآتي:

ذبح الأضحية من أفضل الأعمال في عيد الأضحى المبارك، حيث قال النبي صلى الله عليه وأله وسلم: ما عمل آدمي من عمل يوم النحر أحب إلى الله من إهراق الدم، إنها لتأتي يوم القيامة بقرونها وأشعارها وأظلافها، أي: فتوضع في ميزانه، وإن الدم ليقع من الله بمكان قبل أن يقع من الأرض فطيبوا بها نفسًا، رواه الترمذي؛ لأن الدم وإن شاهده الحاضرون يقع على الأرض، فيذهب ولا ينتفع به لكنه محفوظ عند الله لا يضيع.

التكبير في عيد الأضحى، يبدأ من فجر يوم عرفة إلى غروب ثالث أيام التشريق، جماعة وفرادى في البيوت والمساجد، إشعارا بوحدة الأمة، وإظهارا للعبودية، وامتثالا وبيانا لقوله سبحانه: “فَأَقِمْ وَجْهَكَ لِلدِّينِ حَنِيفًا فِطْرَةَ اللَّهِ الَّتِي فَطَرَ النَّاسَ عَلَيْهَا لَا تَبْدِيلَ لِخَلْقِ اللَّهِ ذَلِكَ الدِّينُ الْقَيِّمُ وَلَكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لَا يَعْلَمُونَ” سورة الروم: الآية 30.

وقالت الإفتاء إنه يمكن إحياء ليلة العيد بالعبادة من ذكر وصلاة وغير ذلك من العبادات؛ لحديث: من قام ليلتي العيدين لله محتسبًا لم يمت قلبه يوم تموت القلوب، سنن ابن ماجه 1/567، ويحصل الإحياء بمعظم الليل كالمبيت في منى، وقيل بساعة منه، وعن ابن عباس رضي الله تعالى عنهما أنه قال: “بصلاة العشاء جماعة، والعزم على صلاة الصبح جماعة، والدعاء فيهما”.