رئيس التحرير
محمود المملوك
أخبار
حوادث
رياضة
فن
سياسة
اقتصاد
دين وفتوي

قصواء الخلالي: كتاب دور الصدفة والغباء أكد اختلاف موازين الحسم بعد القنبلة النووية

قصواء الخلالي
ثقافة
قصواء الخلالي
الثلاثاء 21/يونيو/2022 - 09:29 م

قالت الإعلامية قصواء الخلالي، إن كتاب دور الصدفة والغباء في تغيير مجري التاريخ، تناول فيه كاتبه اريك دورتشميد الحديث حول العامل المتعلق بحسم المعارك لصالح من، ورصد الكاتب ما جرى في حروب بدأت من حصان طروادة الشهير وكيف استخدم هذا الحصان الكبير لاختراق المدينة وحتى سقوط المدينة.

وأضافت الخلالي، خلال تقديمها لبرنامجها في المساء مع قصواء، المذاع على فضائية CBC، أن الكتاب قد تناول في نهايته الحديث عن القنبلة النووية أو الذرية والتي ألقيت على هيروشيما، حيث حكي الكاتب عن قوة تلك القنبلة ومدى تأثيرها على المدينة التي ألقيت عليها، وكيف أثرت تلك القنبلة على تغيير مجري التاريخ.

وأضافت: اختار الكاتب واقعة إلقاء القنبلة على مدينة هيروشيما اليابانية، وأطلق على هذا الباب من الكتاب العامل الحاسم النهائي، وشرح في رصده المختلف للقنبلة لأن تلك القنبلة قد غيرت موازين السياسية والقوة العالمية، وخلت العالم بيتكلم بلسان مختلف، وحسمت الحرب العالمية الثانية.

وأوضحت أن الكاتب قد أكد في كتابه أنه ومنذ تاريخ إلقاء تلك القنبلة على المدينة اليابانية فقد تغيرت كافة عوامل القوة والحسم في الحروب 6 أغسطس 1945.

وتابعت: الولايات المتحدة الأمريكية ومن كان معها في حلفها ضد اليابان فقامت بإلقاء القنبلة حسما وإنهاءً للحرب، وترتب على هذا التسليم الياباني بعد انهيار اليابان سياسيا وعسكريا، كل ده كان ليه أثره بسبب القنبلة.