رئيس التحرير
محمود المملوك
أخبار
حوادث
رياضة
فن
سياسة
اقتصاد
دين وفتوي

بعد ظهور فيروسات بلندن.. استشاري أوبئة: معظم الأمراض المعدية تنشأ في الحيوانات

علاج - تعبيرية
صحة وطب
علاج - تعبيرية
الجمعة 01/يوليو/2022 - 03:39 م

أعلنت السلطات الصحية البريطانية، اكتشاف آثار شلل الأطفال في عينات مياه الصرف الصحي، بأجزاء من لندن الأسبوع الماضي لأول مرة منذ 40 عامًا، كما تم العثور على سلالة من إنفلونزا الطيور H5 لدى الإنسان في يناير من هذا العام، مع رصد 3 حالات من حمى لاسا.

تفشي الأمراض المعدية ببريطانيا

كما وصلت حمى القرم والكونغو النزفية إلى إنجلترا، وشهد شهر مايو إضافة كبيرة إلى تلك السلسلة من الأمراض المعدية، حيث تم الإبلاغ عن أول حالة إصابة بمرض جدري القرود.

وفي هذا السياق، قال مجدى بدران، عضو الجمعية المصرية للحساسية والمناعة وخبير الأوبئة، إن ظهور أمراض جديدة في لندن مؤخرًا، جرس إنذار  للعالم كله، لأن لندن صورة مصغرة للكوكب. 

وقدم بدران عدة نصائح للمواطنين يجب أخذها في الاعتبار لمنع تكرار ما يحدث في لندن مرة أخرى، مؤكدًا ضرورة الاستعداد المبكر للأوبئة، مع تفعيل مراقبة الإنذار المبكر لأي مرض معد في البيئة شاملًا الحيوان والإنسان، نظرًا لأن معظم الأمراض المعدية الناشئة تنشأ في الحيوانات.

الدكتور مجدي بدران

وأضاف بدران لـ القاهرة 24: يجب الدعم المستمر للمراقبة الجينومية العالمية لتسلسل جينومات مسببات العدوى، مع مشاركة تلك المعلومات على الصعيد العالمي، بالإضافة إلى تعزيز برامج التطعيم المتاحة، وتمويل أبحاث وتصنيع تطعيمات جديدة، وتوزيع العادل للتطعيمات بعيدًا عن السياسة والمكاسب المادية.

تطبيق الإجراءات الاحترازية 

وأكمل بدران: يجب تنشيط مبادرات الصحة العامة للوقاية من العدوى الحيوانية المنشأ الناشئة ومراقبتها، وتفعيل مكافحة تغير المناخ، مع إصلاح الهيكل العالمي للتأهب للأوبئة لإحداث تغييرات كبيرة في الطريقة التي يتم بها تمويل منظمة الصحة العالمية وعملها. 

وتابع: بالإضافة لضرورة تعزيز التثقيف الصحي الهادف للوقاية من الأوبئة والجوائح، وسد الفجوة في إنتاج الطعام وتوزيعه وإتاحته، ومحاربة الاستخدام العشوائي للأدوية خاصة مضادات الميكروبات، مع عدم إغفال تطبيق الإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية.

تابع مواقعنا