رئيس التحرير
محمود المملوك
أخبار
حوادث
رياضة
فن
سياسة
اقتصاد
دين وفتوي

الحكومة تكشف تفاصيل مشروعات استثمارية قطرية ومكسيكية جديدة بمصر

رئيس الوزراء ورئيس
سياسة
رئيس الوزراء ورئيس هيئة الاستثمار
الثلاثاء 02/أغسطس/2022 - 04:41 م

التقى الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، اليوم، بالمستشار محمد عبد الوهاب، الرئيس التنفيذي للهيئة العامة للاستثمار والمناطق الحرة، لمتابعة عدد من المشروعات التي يتم تنفيذها، وجهود الهيئة للترويج للفرص الاستثمارية الواعدة في مصر.

وأكد رئيس الوزراء مواصلة جهود الدولة لتهيئة المناخ الجاذب للاستثمار، لجذب رؤوس الأموال العالمية، وتنفيذ مشروعات كبرى في مختلف القطاعات، على النحو الذي يعزز الاقتصاد الوطني، ويساهم في دفع معدلات النمو والتشغيل بصورة كبيرة.  

وأشار الرئيس التنفيذي للهيئة إلى أن الزيارة التي قام بها مؤخرًا إلى دولة قطر، للترويج للفرص الاستثمارية في مصر، أسفرت عن بدء مشاورات للتنسيق مع عدد من المستثمرين القطريين بشأن عدد من المشروعات، لافتًا إلى أنه تم التشاور مع مجموعة استثمارية مهمة، بهدف التعرف على خطتها فيما يتعلق بالسوق المصرية خلال المرحلة المقبلة، وكذا استعراض الأراضي المتاحة للدراسة، بغرض تنفيذ المشروعات التي تستهدفها المجموعة في مصر.

رئيس الوزراء ورئيس هيئة الاستثمار

إنشاء مشروع لزراعة الحبوب

وأضاف أن المجموعة أبدت رغبتها في تنفيذ مشروعات جديدة في مصر، تتضمن إنشاء مشروع لزراعة الحبوب مثل الذرة، والصويا، والقمح، على مساحة نحو 25 ألف فدان، وكذا إنشاء مزرعة متكاملة بسعة 50 ألف رأس ماشية، ومصنع لمنتجات الألبان بقدرة 300 مليون لتر سنويًا، إلى جانب إقامة مستشفى على مساحة 20 فدانًا، بالتعاون مع شركة أمريكية، بالإضافة إلى إقامة مول تجاري يضم العديد من الماركات العالمية، على مساحة تصل إلى 200 فدان.

كما استعرض المستشار محمد عبد الوهاب نتائج الاجتماع الذي عقده مع خوسيه أوكتافيو، سفير دولة المكسيك بالقاهرة، بحضور أدريان سادا، الرئيس التنفيذي لشركة Vitro، أحد أبرز مصنعي الزجاج في العالم وأكبر منتجيه في أمريكا الشمالية، لافتًا إلى أن اللقاء تطرق لبحث الاستثمارات الجديدة للشركة المكسيكية في مصر.

وأشار إلى أنه تم استعراض الفرص الاستثمارية التي يمكن للشركات المكسيكية ضخ استثمارات بها خلال الفترة المقبلة، ومناقشة الحوافز الاستثمارية لجذب الاستثمارات الأجنبية إلى مصر، حيث أكد الرئيس التنفيذي للشركة المكسيكية تطلعها لتنفيذ استثمارات جديدة في مصر، من خلال إقامة مصنع لتصنيع الزجاج على مساحة 350 ألف متر، ومصنع آخر لتصنيع الحاويات على مساحة 150 ألف متر، بنظام المناطق الحرة، بإجمالي استثمارات تقدر بنحو 400 مليون دولار، توفر 1500 فرصة عمل جديدة، وتستهدف الشركة تصدير معظم انتاجها للخارج.

زيادة التعاون مع الجانب المكسيكي 

ولفت عبد الوهاب إلى أنه تم الاتفاق مع سفارة المكسيك على تشجيع المزيد من الشركات المكسيكية لتوجيه استثماراتها إلى مصر، وزيادة التعاون مع الجانب المكسيكي من خلال تنظيم المزيد من الفعاليات الترويجية في القطاعات ذات الأولوية للبلدين.

كما تطرق الرئيس التنفيذي للهيئة العامة للاستثمار والمناطق الحرة، إلى استعراض المشروع الذي تستهدف شركة سي اف سي للأسمدة والكيماويات، تنفيذه بنظام المناطق الحرة الخاصة، ويقوم على إنشاء أول مجمع صناعي في الشرق الأوسط وإفريقيا لإنتاج مكملات الأعلاف الغذائية، باستخدام أحدث التكنولوجيا الألمانية، التي تقدمها شركة اودا تيسين كروب الألمانية بمنطقة الهو الصناعية، بنجع حمادي، بمحافظة قنا، على مساحة تصل إلى 500 ألف متر مربع، بإجمالي استثمارات نحو 400 مليون دولار، توفر 2500 فرصة عمل مباشرة وغير مباشرة، ويدعم المجمع الصناعي صناعة الأعلاف والمخصبات الزراعية، بما يخدم قطاعات استراتيجية عديدة، لارتباطه الوثيق بالنشاط الزراعي والأمن الغذائي، ويوفر منتجا وطنيا بديلا للمنتجات المستوردة.

رئيس الوزراء ورئيس هيئة الاستثمار
رئيس الوزراء ورئيس هيئة الاستثمار

وتناول المستشار محمد عبد الوهاب نتائج اجتماعات اللجنة المصرية اليابانية لترويج الاستثمار، التي شهدت عرضًا لأهم تطورات التعاون الاستثماري بين الجانبين، خاصة الاستثمارات والتوسعات التي قامت بها الشركات اليابانية العاملة في مصر خلال العام الماضي، بالإضافة إلى مناقشة مجالات الاستثمار المستقبلية والفرص الاستثمارية المتنوعة بمصر، مشيرًا إلى أنه تم خلال اجتماعات اللجنة إعلان تنفيذ جولة ترويجية لهيئة الاستثمار خلال الشهر المقبل في عدد من المدن اليابانية، ضمن استراتيجية ترويجية لجذب الاستثمارات اليابانية إلى مصر.

ولفت الرئيس التنفيذي للهيئة العامة للاستثمار والمناطق الحرة، إلى أنه من المزمع توقيع مذكرة تفاهم نهاية هذا الأسبوع، بين الهيئة وإحدى الشركات الصينية الرائدة في مجال تصنيع الأجهزة المنزلية، لإقامة منطقة صناعية متكاملة في مصر، بنظام المناطق الاستثمارية، باستثمارات ضخمة، مع تقديم كافة الحوافز والتيسيرات اللازمة من جانب الهيئة.