رئيس التحرير
محمود المملوك
أخبار
حوادث
رياضة
فن
سياسة
اقتصاد
دين وفتوي

قصة «محمد» بائع ذرة بالفيوم يحلم بتروسيكل: هنعيش أنا وأبويا منه وأخطب وأتجوز|فيديو

الشاب محمد.. بائع
محافظات
الشاب محمد.. بائع ذرة بالفيوم
الجمعة 12/أغسطس/2022 - 07:27 ص

كعادته «محمد ربيع»، ابن محافظة الفيوم، البالغ من العمر 31 عامًا، يصطحب عربته الخشبية التي ورثها عن والده الذي ترك مهنة شوي الذرة وبيعها، ويتجول بها في الشوارع لتكون من نصيب محمد ابنه، لُتصبح لقمة العيش الذي يصرف منها الابن على الأب.


القاهرة 24 التقى محمد ربيع، بائع ذرة بالفيوم لرصد حكايته، حيث قال: يوميًا أصطحب العربة وأتجول بها في الشوارع لبيع الذرة المشوي، بدءًا من الساعة الثالثة والنصف أو الرابعة عصرًا حتى الثانية بعد منتصف الليل، وذلك لتوفير لقمة عيش لي ولوالدي الذي يبلغ من العمر 75 عامًا، وترك نفس المهنة بعد كِبر سنه.

وأضاف ربيع، أن المهنة لها موسمها وبعد انتهاء الموسم لم يكفي دخلها احتياجاتنا، ودخل يومي حوالي 70 جنيهًا، فهي تكفي إيجار الشقة ودفع فواتير المياه والكهرباء، وأنا عمري 31 عامًا وأريد أن أتزوج ولكن المهنة لم تساعدني على شق طريق الزواج.

وتابع: تعلمت حتى الصف الخامس الابتدائي لظروف أسرية، وأمنية حياتي حاليًا أن يكون لدي تروسيكل أزود دخلي منه وأتزوج وأصرف على والدي، فحاليًا بجانب الذرة أعمل في الأعمال الحرة ولكن بشكل غير ثابت «بصحى الصبح وأنا ورزقي على الله»، ولكن إذا توفر لي التروسيكل، سيزود ذلك من دخلي من خلال العمل عليه في نقل البضائع مثلًا، وييسر ذلك عليّ خطوة الزواج.

تابع مواقعنا