رئيس التحرير
محمود المملوك
أخبار
حوادث
رياضة
فن
سياسة
اقتصاد
دين وفتوي

الحكومة: الدولة تنفذ حاليًا خطة متكاملة لتطوير الموانئ المصرية بتكليف من الرئيس السيسي

 مصطفى مدبولي رئيس
سياسة
مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء
الأربعاء 17/أغسطس/2022 - 12:28 م

عقب تفقده مشروعات المبادرة الرئاسية حياة كريمة لتطوير الريف المصري بقرية أبو صير بمحافظة الإسكندرية، اليوم، توجه الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، إلى ميناء الدخيلة، لتفقد سير العمل بالمشروعات الجاري تنفيذها بالميناء، يرافقه الدكتور محمد معيط، وزير المالية، الفريق كامل الوزير، وزير النقل، اللواء محمد الشريف، محافظ الإسكندرية، نائبا المحافظ الدكتور أحمد جمال، والدكتورة جاكلين عازر، اللواء بحري رضا إسماعيل، رئيس قطاع النقل البحري، اللواء نهاد شاهين، رئيس الهيئة العامة لميناء الإسكندرية، واللواء حسين الجزيري، رئيس الهيئة المصرية لسلامة الملاحة البحرية، وعدد من مسئولي الجهات المعنية.

رئيس الوزراء يتفقد المشروعات الجاري تنفيذها في ميناء الدخيلة
 

وفي مستهل جولته بالميناء، أكد رئيس الوزراء، أن الدولة المصرية تنفذ حاليًا خطة متكاملة لتطوير الموانئ المصرية، بتكليف من الرئيس عبد الفتاح السيسي، وذلك من خلال وزارة النقل بالتنسيق مع الأجهزة والجهات المعنية، حيث يتم التطوير وفقًا لأحدث النظم العالمية، لتصبح مصر مركزا عالميا للتجارة واللوجستيات، باستغلال موقعها الاستراتيجي على البحرين المتوسط والأحمر.

رئيس الوزراء يتفقد المشروعات الجاري تنفيذها في ميناء الدخيلة
 

من جانبه، أوضح وزير النقل، أنه يتم تنفيذ مشروعات تطوير الموانئ المصرية بواسطة شركات مصرية وطنية واستشاريين مصريين وعالميين، حيث يبلغ إجمالي تكلفة تطوير الموانئ البحرية المصرية خلال الفترة من (2014- 2024) 129 مليار جنيه، ويشمل تطوير الموانئ المصرية إنشاء أرصفة جديدة بإجمالي أطوال 35 كم، وبأعماق تتراوح من 15 إلى 18 مترا، ليصل إجمالي أطوال الأرصفة في الموانئ البحرية المصرية إلى 73 كم، كما يتضمن التطوير إنشاء حواجز أمواج بإجمالي أطوال 15 كم، بالإضافة إلى تعميق الممرات الملاحية، لتستوعب الموانئ 370 مليون طن بدلا من 185 مليون طن سنويا، وأكثر من 22 مليون حاوية مكافئة بدلًا من 12 مليون حاوية مكافئة سنويا، وذلك سعيا لتحقيق مستهدفات الدولة لتحويل مصر إلى مركز من مراكز التجارة العالمية واللوجستيات.

وفيما يتعلق بالمشروعات الجاري تنفيذها في ميناء الدخيلة، أشار الفريق كامل الوزير إلى إنشاء محطة عالمية متعددة الأغراض برصيف 100 بميناء الدخيلة بطول 1800 متر بغاطس (18 مترا)، وساحة خلفية بعرض 600م، وظهير خلفي يصل إلى 1.3 مليون م2، وذلك ضمن المحور اللوجيستي العالمي السخنة – الدخيلة، حيث تتكون المحطة من محطة لتداول الحاويات بطاقة استيعابية 1.5 مليون حاوية مكافئة والمحطة مرتبطة بشبكة القطار السريع، ضمن منظومة نقل البضائع المستجدة بالسكك الحديدية على مستوى الدولة.

وفي هذا الصدد؛ أثنى رئيس الوزراء على حجم ما يتم بذله من جهود لإتمام تنفيذ المشروعات المهمة في هذا القطاع الحيوي، مؤكدًا أهمية سرعة الانتهاء من أعمال الرصيف ودخوله الخدمة وفقًا للجداول الزمنية المحددة. 

كما يتم إنشاء محطة الصب الجاف بميناء الدخيلة بطول رصيف 1150 مترا وعمق 15 مترا وظهير خلفي 300 ألف م2،

وأوضح كامل الوزير، أنه يتم إنشاء محطة الصب الجاف بميناء الدخيلة بطول رصيف 1150 مترا وعمق 15 مترا وظهير خلفي 300 ألف م2، وتهدف إلى إنشاء منطقة متخصصة ومجهزة للصب الجاف النظيف، والصناعات وأنشطة القيمة المضافة المرتبطة به بإدارة وتشغيل مُشغلين عالميين.

وخلال جولته بميناء الدخيلة، استمع رئيس الوزراء، إلى شرح من الدكتور حسين منصور، رئيس الهيئة القومية لسلامة الغذاء، حول معامل الفحص المركزية بالميناء، تنفيذًا لتوجيهات رئيس الجمهورية، بالبدء الفوري لتنفيذ معامل الفحص المركزية بالموانئ، والتنسيق مع الهيئة الهندسية فيما يخص الرسومات الهندسية والمباني والمنشآت الجديدة الخاصة بتلك المعامل.

في هذا الصدد، خصصت هيئة ميناء الإسكندرية؛ عدد من المساحات لصالح الهيئة القومية لسلامة الغذاء، منها قطعة أرض على مساحة 1200 م2 بميناء الدخيلة لبناء معمل سلامة الغذاء والحجر الصحي، وتم إضافة مساحة أخرى إليها بواقع 145 م2، وضمها إلى المساحة المخصصة لها، لإنشاء مستودع المياه والغازات ومحول الكهرباء، التي تمد مبنى المعمل باحتياجاته الضرورية منها.

تابع مواقعنا