رئيس التحرير
محمود المملوك
أخبار
حوادث
رياضة
فن
سياسة
اقتصاد
دين وفتوي

أستاذ علوم سياسية: الأحزاب ليس لها أدوار سوى الصراع على البرلمان

حسن سلامة أستاذ علوم
سياسة
حسن سلامة أستاذ علوم السياسية
الجمعة 23/سبتمبر/2022 - 03:02 ص

 قال الدكتور حسن سلامة، أستاذ العلوم السياسية بالمركز القومى للبحوث الاجتماعية والجنائية، إن أعداد الأحزاب كبيرة جدا، لكن وجودها في النطاق الجغرافي قليل، وقدرتها على التواصل لا تظهر إلا في المواسم، لافتا إلى أن تظل الأدوار الواضحة لها تتمثل في الصراع على مجلس النواب ومجلس الشيوخ، لكن الناس لا تعرف سوى 5 إلى 6 أسماء للأحزاب من بين 104 حزبا.

 

مشاكل الأحزاب السياسية في مصر

 

وأضاف أستاذ العلوم السياسية، خلال تصريحات تلفزيونية، أن الجمعيات الأهلية مع تفاوت قدرات كل منها فهي موجودة على الأرض، والمجالس القومية أيضا، لأن لها فروع ولها إسهامات ولها واقع يعيشه الناس سواء خدمات أو قوافل طبية، فالقدرة على التواصل فيما يتعلق بالمجتمعات المحلية أعلى بكثير من الأحزاب السياسية، لأن الأحزاب تعاني من نقص فعالية.

وتابع: المشاركة المجتمعية في الحوار الوطنى تمثل أهمية كبرى وطبيعية للغاية لجلسات النقاش التي كان يدعو لها الحوار الوطنى، حيث إن مجلس أمناء الحوار الوطنى يحتاج إلى أذرع في المجتمعات المحلية.

 

 

 

وعلى جانب آخر، قال النائب عبد المنعم إمام رئيس حزب العدل، وأمين سر لجنة الخطة والموازنة بمجلس النواب، إنه يجب تناول جميع القضايا والمشكلات المتعلقة بالأحزاب السياسية في مصر، ووضعها على رأس أجندة أولى جلسات المحور السياسي بالحوار الوطني، المنتظر الإعلان عن تفاصيل انطلاقها خلال الاجتماع المقبل لمجلس أمناء الحوار الوطني.

 

وأوضح عبد المنعم إمام، في تصريحات لـ القاهرة 24، أن قانون الأحزاب السياسية ليس فقط قانون لا يصلح، بل هو قانون منتهي ومنذ سنة 1979 وحتى اليوم يتم إجراء تعديلات فقط عليه، مضيفا أن قانون الأحزاب السياسية به مشكلات كبيرة جدا، تمنع زيادة فعالية الأحزاب السياسية، وعلى رأسها ملف التمويل.

وتابع: وفقا للواقع الذي نعيش فيه، الجميع يقر أننا نريد إصلاحا سياسيا، ومعنى أننا نريد إصلاحا سياسيا وبصدد حوار وطني سياسي أن هناك أزمة في المجال أو العمل السياسي تتطلب إعادة النظر فيها، لافتا إلى أن جزءا كبيرا منه أن الأوضاع تكون أكثر عدالة، ويكون هناك مساحات للجميع أن يعمل بنفس الطريقة ويقوم بنفس العمل، سواء معارضة أو موالاة.

تابع مواقعنا