رئيس التحرير
محمود المملوك
أخبار
حوادث
رياضة
فن
سياسة
اقتصاد
دين وفتوي

يمكن مشاهدته بالعين المجردة.. ذروة شهب ألفا وحيد القرن تزين سماء الوطن العربي

شهب ألفا وحيد القرن
كايرو لايت
شهب ألفا وحيد القرن
الثلاثاء 22/نوفمبر/2022 - 04:09 م

تصل زخة شهب ألفا وحيد القرن، إلى ذروتها، قبل شروق شمس غدًا الأربعاء الموافق 23 نوفمبر 2022، ومن الممكن رؤيتها بالعين المجردة، بدون الحاجة، لاستخدام التلسكوب، أو أجهزة رصد خاصة، وفقًا لبيان الجمعية الفلكية في جدة.

شهب وحيد القرن صغيرة تنشط خلال تلك الفترة

وأضافت الجمعية، أن ألفا وحيد القرن من الشهب الصغيرة تنشط، في الفترة من 15 إلى 25 نوفمبر2022، وتبلغ سرعتها 65 كيلومتر بالثانية، وهي قريبة من السرعة القصوى الممكنة للشهب البالغة حوالي 73 كيلومتر بالثانية، وتحترق في أعلى الغلاف الجوي للأرض، والقمر  سيكون في طور هلال نهاية الشهر الجاري، ولن يوثر في مراقبة هذه الشهب.

الشهب تنطلق ظاهريًا أمام نجوم وحيد القرن

وواصلت الجمعية: تنطلق هذه الشهب ظاهريا من أمام نجوم وحيد القرن في الأفق الجنوبي فجرًا جهة الشرق من كوكبة الجبارالجوزاء، وشمال نجم الشعرى اليمانية.

وأشارت الجمعية إلى أن هذا العام لا توجد توقعات لحدوث تدفق لهذه الشهب المتغيرة، كما حدث سابقا في العام 1995، حيث تراوح سطوعها  من (+2) إلى (0) في ذلك الوقت.

وأوضحت أنه لم يٌعرف بالضبط، من أين تأتي شهب ألفا وحيد القرن، فالمذنب مصدر هذه الشهب لم يرى ابدًا، ولكن وبناءً على بيانات الحطام الغباري فمن المحتمل أن المذنب يدور حول الشمس كل 500 عام تقريبا.

فيما تابعت في بيانها: المذنب موجود، بسبب المسار الضيق للغبار الذي تركه منذ فترة طويلة، وكوكبنا عبر خلال  حطامه الغباري 4 مرات على الأقل، مما تسبب في تدفق شهابي ساطع في الأعوام 1925 و1935 و1985 و1995.

وأكدت أن تساقطت شهب ألفا وحيد القرن، عام 2019 بشكل متوسط بحوالي 20 إلى 30 شهاب بالساعة بعد شروق الشمس في شبة الجزيرة العربية، ونظرًا لأن منطقة بقايا المذنب الغباربة ضيقة يبلغ عرضها حوالي 50.000 كيلومتر فقط،  فقد تستمر الذروة حوالي 15 دقيقة وربما لا تزيد عن 40 دقيقة، مما ينتج عنها عشرات الشهب خلال ذلك الوقت القصير.

والجدير بالذكر أن مرور كوكبنا خلال بقايا المذنب الغبارية، سيساعد في فهم كيفية توزيع الغبار بالنسبة لمسار الأرض.

تابع مواقعنا