رئيس التحرير
محمود المملوك
أخبار
حوادث
رياضة
فن
سياسة
اقتصاد
دين وفتوي

الحزن يخيم على أهالي قرية شاب بالغربية توفي أثناء لعب كرة القدم مع زملائه

القاهرة 24
محافظات
الأربعاء 23/نوفمبر/2022 - 07:30 م

خيمت حالة من الحزن الشديد على أهالي قرية سندبسط بدائرة مركز زفتى في محافظة الغربية، عقب نبأ علمهم بوفاة محمد الأشقر في العقد الرابع من العمر؛ إثر تعرضه لأزمة قلبية مفاجئة أثناء اللعب مع أصدقائه داخل ملعب القرية.

 

السواد يخيم على أهالي القرية

واكتست نساء قرية سندبسط بدائرة مركز زفتى السواد حزنا على الفقيد، وتم توديع الفقيد إلى مثواه الأخير في مشهد جنائزي مهيب بالدموع والدعاء للشاب، وذلك عقب أداء صلاة الجنازة عليه من مسجد القرية.

 

وأكد أهالي القرية أن الشاب كان يتمتع بحسن السمعة الطيبة والحب من جميع أهالي القرية وزملائه ولا يعاني من أي أمراض مزمنة لكن فوجأت أسرته بوفاته أثناء ممارسة كرة القدم مع زملائه داخل ملعب القرية حيث لديه 4 أطفال ويمتلك مصنعًا لتصنيع البلاستيك.

 

ما تسبناش يا بابا

وردد أطفال الفقيد الأربعة عبارات الحزن خلال تشييع والدهم عقب أداء صلاة الجنازة عليه إلى مثواه الأخير وسط انهيار أسرته قائلين: ما تسبناش لوحدنا يا بابا.

 

 

 

ونعي أصدقاء وأهالي قرية سندبسط الفقيد بعبارات الحزن الشديد لصدمتهم في وفاة الشاب الذي كان يتمتع بحسن السمعة الطيبة والحب من جميع أهالي القرية داعين الله أن يرحمه بواسع رحمته، وأن يسكنه فسيح جناته ويلهم أهله وذويه الصبر والسلوان.

 

وأضاف الأهالي أن الشاب كان قد شارك في المباراة لمدة ربع ساعة، قبل سقوطه على الأرض وحاول زملائه إنعاش قلبه ونقله إلى المستشفى، لكن خلال 5 دقائق لفظ أنفاسه الأخيرة فور وصوله إلى المستشفى، وحاول الأطباء إنقاذه، إلا أن القدر لم يمهلهم، إذ فوجئوا أن الطبيب يخبرهم بأنه توفي، ليصابوا بصدمة هزت قلوبهم، وتدوي الصرخات في كل مكان.

تابع مواقعنا