رئيس التحرير
محمود المملوك
أخبار
حوادث
رياضة
فن
سياسة
اقتصاد
دين وفتوي

التصريح بدفن جثتي صيادين لقيا مصرعهما في مشاجرة بسوهاج

أرشيفية
محافظات
أرشيفية
الخميس 24/نوفمبر/2022 - 09:15 ص

صرحت جهات التحقيق المختصة، بمركز طهطا شمال محافظة سوهاج، بدفن جثتي 2 من الصيادين لقيا مصرعهما في مشاجرة؛ بسبب خلاف على مكان الصيد في مياه النيل، فيما يخضع 2 آخرين للعلاج بالمستشفى الجامعي.

 

التصريح بدفن جثتي صيادين لقيا مصرعهما في مشاجرة بسوهاج

 

تعود تفاصيل الواقعة عقب تلقي اللواء محمد عبدالمنعم شرباش مساعد وزير الداخلية مدير أمن سوهاج، إخطارًا من مأمور مركز شرطة طهطا، يفيد بوجود مشاجرة وإطلاق أعيرة نارية ومتوفين ومصابين دائرة المركز.

 
وبالانتقال إلى محل البلاغ وبالفحص، تبين أنها بين كل من: طرف أول المدعو “السيد ع ا س” 50 عامًا، صياد ويقيم دائرة المركز، متوفى، إثر إصابته بطلق ناري بالصدر، وبين طرف ثان المدعو (عبد الله ا ا ا) 35 عامًا، صياد، مُتوفى إثر إصابته طلق ناري بالصدر، و(أحمد ش ا م) 19 عامًا، صياد، مصاب بطلق ناري سطحي بفروة الرأس من الخلف، و(كريم ح ا ا) 15 عامًا، صياد، مصاب بطلق ناري بالقدم اليسرى أعلى الركبة، ويقيمون دائرة المركز.


وعلى الفور نقل جثة الأول لمشرحة مستشفى المراغه المركزي، وجثة الثاني لمشرحة مستشفى طما المركزي، والمصابان إلى مستشفى سوهاج الجامعي.

 
وأفادت زوجة الطرف الأول المدعوة (حنان ح م ا) 42 عامًا، ربة منزل وتقيم بذات الناحية، باتهام الثالث من الطرف الثاني المدعو (كريم ح ا ا) مصاب، بالتعدي على زوجها المذكور وإطلاق عيار من سلاح ناري كان بحوزته، مما أدي لإصابته التي أودت بحياته، بسبب مشادة حدثت بينهما في أثناء الصيد بنهر النيل.

 
وأفادت  كل من زوجة الأول من الطرف الثاني المدعوة (أسماء م ح ف) 37 عامًا، ربة منزل وتقيم بذات الناحية والثاني والثالث من الطرف الثاني، اتهموا الطرف الأول المدعو (السيد عبد الشافي ا س) متوفي، بالتعدي عليهم وإطلاق أعيرة من سلاح ناري كان بحوزته؛ مما أدى لإصابتهم والتي أودت بحياة الأول لذات السبب، وتم ضبط بندقية آليه بداخلها عدد 7 طلقات من ذات العيار كانت بحوزة الطرف الأول "المُتوفى"، كما ضبط البندقية الآلية الخاصة بالمدعو (كريم ح ا ا ا) مُصاب، بداخلها عدد"5" طلقات من ذات العيار.

وتحرر عن ذلك المحضر اللازم، وتمت إحالة الواقعة المذكورة إلى جهات التحقيق المختصة التي صرحت بدفن الجثتين، وتكثيف التحريات حول الواقعة.


 

تابع مواقعنا