رئيس التحرير
محمود المملوك
أخبار
حوادث
رياضة
فن
سياسة
اقتصاد
دين وفتوي

أيمن عاشور: التعاون الدولي وسيلة لتعزيز جودة التعليم والبحث العلمي

الدكتور محمد أيمن
تعليم
الدكتور محمد أيمن عاشور وزير التعليم العالي
الثلاثاء 27/ديسمبر/2022 - 12:04 م

قال الدكتور محمد أيمن عاشور، وزير التعليم العالي والبحث العلمي، إن وزارة التعليم العالي شاركت في فعاليات المؤتمر الوزاري الافتراضي لدول الاتحاد من أجل المتوسط حول البحث والابتكار، والذي استضافته وزارة البحث العلمي الفرنسية، لوضع خريطة طريق حول مسارات (الصحة، المناخ، والطاقة المتجددة)، وسبل تنفيذها بالدول الأعضاء فى الاتحاد من أجل المتوسط، وذلك في ضوء أهمية الشراكة بين الاتحاد الأوروبي ودول حوض البحر المتوسط، من خلال التعاون في مجالات العلوم، التكنولوجيا، الابتكار، المعرفة، نقل التكنولوجيا، التضافر لتحقيق التنمية المنشودة لشعوب المنطقة، ومواجهة التحديات التى تقابلها.

 

قبول الاعتماد من الكلية الملكية للجراحين بأدنبرة لكليات طب الأسنان ببعض الجامعات

وأفاد عاشور خلال بيان له عن حصاد مجهودات التعليم العالي في مجال الاستثمار الدولي، بأن عام 2022 شهد احتفالية قبول الاعتماد من الكلية الملكية للجراحين بأدنبرة لكليات طب الأسنان بجامعات النهضة، الدلتا للعلوم والتكنولوجيا، ومصر للعلوم والتكنولوجيا، والتي افتتحها الوزير، بحضور الدكتور فيليب تايلور عميد الكلية الملكية للجراحين بأدنبرة، مشيدًا بالعلاقات الثنائية والجهود التي تبذلها الكلية في المجال الطبي، وتعاونها المُستمر والمُتواصل مع الوزارة، مثمنًا تلك الجهود التي تعكس مدى الالتزام بتعزيز مبدأ الشراكة والمسئولية المُجتمعية.

وأشار وزير التعليم العالي، إلى استقبال د.يونجسوك تشي رئيس مجلس إدارة السيفير (Elsevier) - إحدى كُبرى دور النشر العالمية، لبحث سبل تعزيز التعاون بين الوزارة ومؤسسة السيفير، لدعم الباحثين المصريين، بما يعود بالنفع على المجتمع الأكاديمي في مصر، والنهوض بمنظومة البحث العلمي المصرية، وتقديم رؤى ومقترحات بشأن تنفيذ المبادرات التي اتخذتها الوزارة لربط نتائج البحوث العلمية بالجهات والمؤسسات القادرة على تطبيقها وتنفيذها، بما يُسهم في تحقيق أهداف التنمية المستدامة للدولة، مؤكدًا حرص مصر على النهوض بالخدمات التعليمية والبحثية للجامعات، لتلبية الاحتياجات المستقبلية للصناعة والمجتمع المحلى، مشيرًا إلى أن السيفير تعد شريكًا استراتيجيًا في دعم الوزارة لإنشاء تصنيف للمراكز والهيئات البحثية المصرية مع سيماجو (SCImago)، من خلال الاستفادة من المعلومات التى توفرها السيفير وهى أساس التصنيف.

وأبرز الوزير؛ مجالات التعاون بين الوزارة والوكالة الأمريكية للتنمية الدولية USAID، والتي تشمل إنشاء مراكز التطوير المهني بالجامعات المصرية لبناء القدرات المهنية للطلاب والخريجين، بما يتوافق مع احتياجات سوق العمل المحلي والإقليمي والدولي، وبرنامج المنح الدراسية "الرواد Pioneers" المقدم من الوكالة في عدد من التخصصات، فضلًا عن مشروع تطوير كليات التربية بالجامعات المصرية، وتنفيذ مبادرة المعلم المتميز لتعزيز قدرات طلاب كليات التربية.

وأشار الدكتور أشرف العزازي، رئيس قطاع الشئون الثقافية والبعثات، إلى أهمية التعاون الدولي كوسيلة لتعزيز جودة التعليم العالي والبحث العلمى، ونشر المعرفة عبر الحدود، والعمل على إيجاد حلول مبتكرة للمشكلات، فضلًا عن توطيد التواصل بين الدول، لخدمة التعليم والصناعة والاقتصاد، مؤكدًا أهمية التعاون الدولي فى تطوير التعليم الجامعي عبر التحالفات الإستراتيجية، بناء الشراكات، إنشاء الاتفاقات الثنائية، المشاركة مع البرامج والمنظمات العالمية، التركيز على ملاحقة التطور في تكنولوجيا المعلومات، وتفعيل الاهتمام بالطلاب.

من جانبه، صرح الدكتور عادل عبدالغفار المتحدث الرسمي والمستشار الإعلامي للوزارة، بأن الوزارة تدعم التعاون الدولي مع مؤسسات التعليم العالي الأجنبية والعربية المرموقة، وذلك تماشيًا مع توجهات القيادة السياسية في الانفتاح على العالم الخارجي، والاستفادة من الخبرات الأجنبية في مجالي تطوير التعليم العالي والبحث العلمي، وانعكاس ذلك على الارتقاء بمستوى الطالب المصري، واستحداث تخصصات علمية جديدة بكافة روافد التعليم الجامعي، وتحسين أداء الجامعات على مستوى التصنيفات الدولية، بما يُدّعم قوة الجامعات المصرية كقوة ناعمة على المستوى الإقليمي والدولي.

تابع مواقعنا