الجمعة 14 يونيو 2024
More forecasts: Wetter 4 wochen
رئيس التحرير
محمود المملوك
أخبار
حوادث
رياضة
فن
سياسة
اقتصاد
محافظات

ساب الكشف لفني.. إحالة طبيب جراحة عظام بمستشفى أم المصريين للمحاكمة

طبيب - أرشيفية
حوادث
طبيب - أرشيفية
الثلاثاء 05/مارس/2024 - 11:00 م

أحالت جهات التحقيق المختصة، طبيب جراحة العظام بمستشفى أم المصريين العام، إلى المحاكمة الجنائية، وذلك على خلفية اتهامه بترك مقر عمله لفني عظام بالمستشفى إجراء الكشف الطبي والعلاج والإجراءات الطبية للمرضى، وتزوير تذاكر المرضى على أن من قام بذلك هو الطبيب، وتسببهم في عاهة مستديمة لطفل وبتر يده لتلقيه إجراء طبيا خاطئا من قبل الفني، وهي الواقعة التي تسببت في فضح أمرهم.

إحالة طبيب جراحة العظام بمستشفى أم المصريين العام للمحاكمة  

حملت القضية التي حصلت عليها "القاهرة 24" الرقم 1781 لسنة 2024 جنايات قسم الجيزة وقيدت تحت رقم 166 لسنة 2024 كلي جنوب الجيزة، وتم التحقيق فيها تحت إشراف المستشار محمود غيطاس المحامي العام الأول لنيابة جنوب الجيزة الكلية.

المتهمون في القضية هم كل من، ع. ح. س. - 33 سنة - طبيب مقيم جراحة العظام بمستشفى أم المصريين العام، ون. ر. س. - 44 سنة - ممرضة بمستشفى أم المصريين العام، وم. ع. م. - 33 سنة - فني عظام بمستشفى أم المصريين العام، ور. أ. م. - 52 سنة - عاملة خدمات معاونة بمستشفى أم المصريين العام.

ووجهت جهات التحقيق إلى المتهم الأول في قرار إحالته إلى المحاكمة الجنائية تهم أنه بصفته موظفا عاما، ارتكب تزويرا أثناء تأدية وظيفته وهي 10 تذاكر علاج للمرضى، وكان ذلك بطريق الإضافة، بأن زاد كلمات (المتابعة بالعيادة الخارجية) والتوقيع عليها باسمه بتاريخ لاحق على تاريخ تحرير تلك التذاكر بقصد تزويرها، كما أثبت بها على خلاف الحقيقة توقيعه الكشف الطبي على المرضى واتخاذه الإجراءات الطبية نحوهم وهو ما لم يحدث حيث لم يوقع الكشف الطبي عليهم.

كما وجهت له تهمة أنه اختلس ورقة تذكرة علاج الطفل س. ط. ف. المسلسلة برقم 1612، والتي وجدت في حيازته بسبب وظيفته وصفته، وذلك بأن استلمها من قسم السجلات جهة عمله بغية ارتكاب جريمة التزوير المرتبطة لإخفاء تحرير المتهمة الثانية لها، فاختلسها لنفسه وأضاعها على جهة عمله.

كما زور تذكرة الطفل والمعنونة (ملاحظات التمريض بالطوارئ) حال كونه المختص بتحريرها بجعله واقعة مزورة في صورة واقعة صحيحة بأن أثبت بها بقيامه بتوقيع الكشف الطبي على الطفل واتخاذه الإجراءات الطبية نحوه وذلك على خلاف الحقيقة كونه لم يكشف عليه.

واشترك مع المتهمين الثالث والرابع بالاتفاق والمساعدة في إحداث إصابة الطفل عمدا مع سبق الإصرار بأن اتفق معهما على توقيع الكشف الطبي عليه وباتخاذ الإجراءات الطبية نحوه، وساعدهما بأن أمدهما بالتعليمات اللازمة لتركيب الجبيرة الطبية بذراعه وهو لا يستحق فأحدثوا إصابته التي نشأ عنها عاهة مستديمة يستحيل برؤها تتثمل في بتر ذراعه الأيسر والتي تقدر بنحو 70% فتمت الجريمة بناء على تلك المساعدة والاتفاق.

كما اشترك مع المتهمين الثانية، والثالث في تزوير دفتر قسم رعاية العظام، حال كون المتهمة الثانية المختصة بتحريره، بأن اتفقوا معها على إثبات بيانات مغايرة للحقيقة، بأن أثبتت قيام المتهم الأول بتوقيعه الكشف الطبي على المرضى بخلاف الحقيقة.

ووجهت جهات التحقيق إلى المتهمين الثالث والرابع تهم أنهما أحدثا عمدا إصابة الطفل، بأن بيتا النية وعقدا العزم على توقيع الكشف الطبي عليه حال كونهما على علم بأنهما غير مرخص لهما بمزاولة مهنة الطب، وقاما بتركيب جبيرة طبية بذراعه، محدثين إصابته التي تسببت له في عاهة مستديمة يستحيل الشفاء منها.

تابع مواقعنا