الجمعة 21 يونيو 2024
More forecasts: Wetter 4 wochen
رئيس التحرير
محمود المملوك
أخبار
حوادث
رياضة
فن
سياسة
اقتصاد
محافظات

بـ 300 ألف يورو.. الري تستهدف إنشاء 50 بحيرة جبلية للحماية من أخطار السيول بجنوب سيناء 

جانب من الاجتماع
أخبار
جانب من الاجتماع
الأربعاء 24/أبريل/2024 - 10:09 ص

استقبل الدكتور هاني سويلم وزير الموارد المائية والري، الدكتور مروان الرقاد المدير التنفيذي للشبكة الاسلامية لتنمية وإدارة مصادر المياه التابعة لمنظمة التعاون الإسلامي، لبحث سُبل تعزيز التعاون بين الوزارة والمنظمة في مجال إدارة المياه. 

وأعرب الدكتور سويلم عن ترحيبه بزيارة الدكتور الرقاد ورغبته في تعزيز التعاون بين الوزارة والمنظمة والتطلع للمزيد من التعاون المثمر والفعال فى مجال المياه، ومن جانبه أعرب الدكتور الرقاد عن سعادته بلقاء الوزير، مؤكدًا على حرص المنظمة على التعاون مع الوزارة في مشروعات تحسين كفاءة إستخدام الموارد المائية، مشيرًا لأهمية التعامل مع تحديات المياه باللجوء للتقنيات البسيطة وقليلة التكلفة التي تناسب المزارعين، حيث أن الهدف من تنفيذ المشروعات هو خدمة المواطنين بالمقام الأول. 

وتم خلال اللقاء استعراض موقف الإعداد للبدء فى تنفيذ المشروع المقدم كمنحة من الشبكة الإسلامية لوزارة الموارد المائية والري، والممول من الوكالة السويدية للتعاون الدولى SIDA بقيمة 300 ألف يورو، لتنفيذ أعمال لحصاد مياه الأمطار بوادى فيران بمحافظة جنوب سيناء والذي يتضمن إنشاء عدد (50) بحيرة جبلية للحماية من أخطار السيول، وتوفير مصدر مياه عذبة لخدمة التجمعات البدوية، حيث رحب الدكتور سويلم بالزيارة الميدانية لفريق عمل الشبكة الإسلامية لموقع المشروع للتعرف على مشروعات الحماية من السيول المنفذة بجنوب سيناء والتي ستتكامل مع المشروع المقترح تنفيذه من جانب المنظمة، معربا عن تطلعه لبدء تنفيذ المشروع في أقرب وقت لخدمة اهالينا فى سيناء مع النظر فى توفير تمويل من الشبكة الإسلامية لتنفيذ مراحل لاحقة للمشروع من خلال إنشاء مزارع نموذجية تعمل بالطاقة الشمسية لزراعة النباتات عالية القيمة الاقتصادية وذلك لضمان استدامة المشروع. 
 

  إنشاء 50 بحيرة جبلية للحماية من أخطار السيول بجنوب سيناء 
 


وأكد الدكتور سويلم على أهمية تطبيق مفهوم "الترابط بين المياه والغذاء والطاقة" NEXUS في تحقيق أهداف التنمية المستدامة وخاصة الهدف السادس منها المعنى بالمياه، بما سيُسهم في التعامل مع تحديات المياه والغذاء التي تواجهها العديد من دول العالم، مع التركيز على البحث العلمى لجعل تحلية المياه لإنتاج الغذاء ذي جدوى إقتصادية، والعمل على تحقيق التكامل المنشود بين العناصر الثلاث (الشمس والرمال والمياه المالحة) خاصة بالمنطقة العربية وأفريقيا.

وأشار الوزير لإقتراح بإمكانية التعاون بين مصر والأردن والمغرب تحت مظلة مبادرة AWARe لتنفيذ مشروع رائد للتحلية بإستخدام الطاقة الشمسية، واستخدام المياه المحلاة للإنتاج الكثيف للغذاء كأحد أدوات تطبيق مفهوم "الترابط بين المياه والغذاء والطاقة" NEXUS، مع الإستفادة من المياه شديدة الملوحة الناتجة عن عملية التحلية فى تربية الروبيان الملحى (الأرتيميا).

وأعرب الدكتور سويلم عن رغبته فى قيام الشبكة الإسلامية بتقديم الدعم الفني للوزارة لإنشاء وحدة للـ NEXUS، وعقد دورات تدريبية للعاملين بالوزارة وبعدد من الدول العربية في هذا المجال. 

وتم خلال اللقاء أيضًا استعراض توصيات ورشتى العمل التى تم عقدهما بالتعاون بين الوزارة والشبكة الإسلامية تحت عنوان "تقييم الإحتياجات التدريبية"، والتى تهدف لجمع المسئولين من القطاعات المختلقة بالوزارة من خلال جلسة حوارية لتحديد الاحتياجات التدريبية واولويات التدريب، وأيضًا ورشة العمل المنعقدة عن تطبيق مفهوم الترابط بين "المياه والغذاء والطاقة والنظم البيئية" WEFE، والتي تهدف لجمع المسئولين من جهات الوزارة وغيرها من الجهات المتخصصة في مصر خلال جلسة حوارية للتعريف بهذا المفهوم، وقد أعرب الدكتور سويلم عن تطلعه لتحقيق الاستفادة المثلى من مخرجات ورشتى العمل، ودعم التعاون المشترك بين الوزارة والشبكة الإسلامية من خلال "مشروع منتدى ترابط المياه والغذاء والطاقة والنظام البيئي" والذي أطلقته الشبكة الإسلامية.

تابع مواقعنا