تقارير

لأول مرة.. دولة عربية تطلب تدويل الإشراف على الحج بدلاً من السعودية

قال وزير خارجية السعودية، عادل الجبير، إن طلب قطر تدويل المشاعر المقدسة «عدواني، وإعلان حرب ضد المملكة».

وأضتف الجبير، في تصريحات لقناة «العربية»، الأحد: «نحتفظ بحق الرد على أي طرف يعمل في مجال تدويل المشاعر المقدسة».

كان الجبير، أعلن في مؤتمر صحفي بالعاصمة البحرينية، المنامة، عقب اجتماع وزراء خارجية الدول المقاطعة، رفض المملكة محاولات قطر تسييس الحج، مؤكداً أن بلاده ترحب بالقطريين الراغبين في أداء الحج مثل باقي مواطني الدول الأخرى.

وأبدت الدول الأربع الداعية لمكافحة الإرهاب «مصر، السعودية، الإمارات، والبحرين»، الأحد، استعدادها للحوار مع قطر شريطة أن تعلن عن رغبتها الصادقة والعملية في وقف دعمها وتمويلها للإرهاب والتطرف، ووقف نشر خطاب الكراهية والتحريض والالتزام بعدم التدخل في شؤون الدول الأخرى.

جاء ذلك في بيان مشترك صدر عقب اجتماع وزراء خارجية مصر سامح شكري، والسعودية عادل الجبير، والإمارات الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان، والبحرين الشيخ خالد آل خليفة اليوم في المنامة.

وأكد وزراء خارجية الدول الأربع، في البيان المشترك الذي تلاه وزير خارجية البحرين، أهمية استجابة قطر للمبادئ الستة التي تم الإعلان عنها في اجتماع القاهرة الأخير والتي تمثل الإجماع الدولي حيال مكافحة الإرهاب والتطرف وتمويله ورفض التدخلات في الشؤون الداخلية للدول الأخرى.

وشددت على أهمية استجابة قطر للمطالب الـ13 التي تقدمت بها الدول ذاتها والتي من شأنها تعزيز مواجهة الإرهاب والتطرف بما يحقق أمن المنطقة والعالم.

وأعلنت وزارة الحج السعودية بحسب ما نشرناه فى “القاهرة24“، أن القطريون يمكنهم الاستمرار في أداء العمرة في أي وقت وعبر أي خطوط باستثناء “القطرية” بما في ذلك التي تنطلق من الدوحة مرورا بمحطات ترانزيت ويكون قدومهم عن طريق مطار الملك عبد العزيز بجدة ومطار الأمير محمد بالمدينة.

وتابعت، بالنسبة لأداء الحج يمكن للقطريين وللمقيمين هناك ممن لديهم تصاريح حج والمسجلين بالمسار الإلكتروني القدوم جوا عن طريق شركات الطيران الأخرى التي يتم اختيارها من قبل حكومة قطر وتوافق عليها هيئة الطيران المدني بالسعودية وقدومهم ومغادرتهم عن طريق مطار الملك عبد العزيز بجدة ومطار الأمير محمد بالمدينة.

ووفقا لصحيفة “سبق”، تابع البيان، سيكون قدوم الحجاج القطريين لهذا العام عن طريق الجو فقط وفي حدود الأعداد المحددة في اتفاقية الحج.

محمود المملوك

صحفى ومعد برامج.. متخصص فى الشأن القضائى والأمنى ويكتب فى الملفات السياسية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *