تقاريرحوادث

بعد إهدارة لـ20 مليون جنية من المال العام.. جنح الإسكندرية تحبس إسماعيل سراج الدين 3 سنوات ونصف

قضت محكمة جنح باب شرقي بالاسكندرية، برئاسة المستشار محمود إسماعيل حجازى، بمعاقبة الدكتور إسماعيل سراج الدين، مدير مكتبة الإسكندرية السابق، بالحبس لمدة 3 سنوات ونصف، بتهمة إهدار المال العام.

فيما عاقبت المحكمة يحيي منصور المدير المالى بالسجن لمدة عام في واقعة وثيقة التأمين الجماعية علي العاملين و6 أشهر في واقعة التلاعب في إيجار المحلات، واثنين آخرين بالحبس لمدة 6 أشهر في واقعة التلاعب في إيجار المحلات، وكانت نيابة الأموال العامة قد استمعت برئاسة المستشار امير ابو العز رئيس النيابة، الى أقوال اسماعيل سراج الدين، مدير مكتبة الإسكندرية، بعد ان وجهت له تهمة اهدار المال العام.

يذكر أن عدد من الموظفين بمكتبة اسكندرية، تقدموا ببلاغ ضد الدكتور اسماعيل سراج الدين مدير المكتبة، يفيد بقيامه بتعيين مستشارين بمرتبات كبيرة تصل إلى عشرات الآلاف من الجنيهات في الشهر، بالاشتراك مع رئيس القطاع المالي والاداري السابق، على الرغم من عدم حاجة العمل اليهم مما تسبب فى اهدار اموال المكتبة، بالاضافة الي تغيير السيارات الخاصة بالمكتبة فى فترات قصيرة جدًا، مع حرصه على شراء سيارات “فارهة” حديثة الموديل يصل سعر الواحدة منها إلى مليون جنيه، كما قام بالتعاقد على إنشاء كافتيريات، ومطاعم بمساحة المكتبة بالأمر المباشر لكل من مدير الشئون الإدارية ومدير الحسابات، وتنظيمه سفريات خاصة على الخطوط الجوية الأوروبية على حساب مكتبة الاسكندرية، مما أدى إلى إهدار أموال قدرت بـ 20 مليون جنية.

محمود هاني

صحفى مصرى متخصص فى الشئون السياسية والقضائية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *