رياضة

نجل بشار الأسد يثير السخرية بعد حصوله على ترتيب متأخر فى أولمبياد البرازيل

أثارت النتائج السيئة التي حققها نجل الرئيس السوري بشار الأسد في أولمبياد الرياضيات التي أقيمت بمدينة ريو دي جانيرو سخرية العديد من السوريين عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

حافظ الأسد الذي كان ضمن الفريق الممثل لبلاده حصد 7 نقاط ليحل في المركز 528 من مجموع 615 متسابقاً.

وبهذه النتائج السيئة وصفت وسائل إعلام برازيلية مشاركة نجل الرئيس السوري بشار الأسد بالشرفية لأنها لم ترق إلى المستوى المطلوب في مثل هذه المنافسات.

كما نفت هذه النتائج الصورة التي يروجها له الإعلام الحكومي السوري، الذي يصفه بالتفوق والذكاء.

وحقق الأسد أقل معدل في الإجابات الصحيحة في فريقه، الذي يضم 6 طلاب سوريين بنسبة 14 بالمئة، مبتعداً عن أقل زملائه في الفريق بنسبة 22 بالمئة.

فى نفس السياق خطفت سوريا ميدالية فضية، إذ سجل مواطنه الطالب مارك جبور الميدالية الفضية، بنسبة إجابات صحيحة تجاوزت 86 بالمئة، حيث احتل الفريق السوري بأكمله المركز 58 من أصل 110 فرق شاركت بالأولمبياد.

يذكر أن الأسد سافر ضمن فريق بلاده للمشاركة في الأولمبياد العالمي بعد أن منحته الهيئة الوطنية للأولمبياد العلمي السوري مركزاً متقدماً خلال المسابقة التي أقيمت في العام 2016 في مجال الرياضيات.

محمد المحلاوي

صحفى مصري يهتم بالشأن الداخلي المصري، اقوم بتغطية أهم الاحداث السياسة علي الساحة المصرية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *