توب ستوريمجتمع

غداً بأحد فنادق القاهرة.. حفلة طلاق جماعى لأقباط من متضررى الأحوال الشخصية

قال أيمن عطية، محامى الأحوال الشخصية، إن عدد من موكليه سيقيمون حفلة طلاق جماعى غداً السبت فى أحد أندية القاهرة، احتفالاً بحصول عدد من متضررى الأحوال الشخصية على الطلاق وفقاً للقانون.

وأضاف عطية بحسب تصريحات صحفية للمصرى اليوم، إن الاحتفال رسالة احتجاجية للكنائس لتأخيرها فى إصدار القانون الموحد للأحوال الشخصية وكذلك للدولة، وأشار إلى أن الاحتفال بمثابة مظاهرة رافضة وصرخة من متضررى الأحوال الشخصية المعلقين بين الكنائس والدولة دون رحمة.

وتابع «عطية» أن المحتفلين يزيد عددهم على 20 وستكون بحضور عدد كبير من المعنيين بقضايا الأحوال الشخصية وروابط متضررى الأحوال الشخصية لتوصيل رسالتهم للرأى العام والكنيسة والدولة بضرورة حل المشكلة سريعا.

وقال أشرف أنيس، رئيس رابطة «الحق فى الحياة»، إن الاحتفالية تعبر عن معاناة الشعب القبطى الذى انتظر لسنوات قانونا موحدا للأحوال الشخصية، ولكن بالرغم من موافقة وترحيب الدولة إلا أن الكنائس تتأخر حتى الآن فى إصداره، وأشار إلى ضرورة اعتماد الدولة لقانون موحد فقط وليس لكل كنيسة قانون أو السماح بتطبيق الشريعة الإسلامية عند اختلاف الملة.

محمود المملوك

صحفى ومعد برامج.. متخصص فى الشأن القضائى والأمنى ويكتب فى الملفات السياسية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *