• بحث عن
  • الليلة إطلاق القنوات الرياضية beoutQ المنافسة لـ”بى إن سبورت” فى نقل مباريات العالم مجاناً

    فيما يعد ضربة قوية لقطر ولقنواتها “بى إن سبورت”، من المنتظر أن يعلن الليلة عن إطلاق القنوات الرياضية beoutQ المتخصصة في نقل البطولات الأوروبية، وسط تشكيك البعض في هذه الخطوة، بحسب تقارير إعلامية

    ونقل موقع “إرم نيوز” أنه ستتاح للجميع متابعة أغلب دوريات العالم عبر هذه القنوات قبل بداية الدوريات الأوروبية الكبرى، كالدوري الإنجليزي والإسباني والإيطالي وغيرها، وكذلك البطولات القارية والعالمية التي ستبث وفق آلية جديدة وبطريقة نظامية وعبر 10 قنوات وبتواجد أشهر معلقي العالم العربي.

    ورغم أن التقارير التي يتم تداولها حاليا، تؤكد إطلاق بث هذه القنوات الرياضية في وقت لاحق اليوم، إلا أنه لم يتضح حتى الساعة من سيطلق القنوات ولا من يقف وراءها، كما أن قابلية الفكرة للتنفيذ من عدمه تثير علامات استفهام عديدة.

    وأوضحت تلك التقارير، أن قيمة الرسوم ستكون أقل بأضعاف عن اشتراك قنوات “بي إن سبورت” الناقل الحصري السابق، وستتاح للجميع المتابعة مجانًا عبر الإنترنت.

    وقال الإعلامي والناشط السعودي نايف العصيمي: إن الاشتراك بهذه القنوات سيكون بـ 320 ريالًا سعوديًا مع الجهاز والتجديد بـ 130 ريالًا والمشاهدة مجانًا على الإنترنت.

    وقال محمد العلوي، مدير الإعلام الجديد فى قناة الإخبارية السعودية على موقع “تويتر”: “الليلة سيتم ويمكن للجميع من خلالها مشاهدة دوري أبطال أوروبا وكل بطولات الدوري الأوروبيّة ودوري جميل”.

    وفي هذه الأثناء شكك إعلاميون ومستخدمون في مواقع التواصل الاجتماعي، بإمكانية إطلاق مثل هذه القنوات، خصوصا وأن الدوريات الكبرى ستنطلق بعد أيام قليلة، كمان أن الدوري الفرنسي انطلقت جولته الأولى أمس.

    واستبعد متابعون للشأن الرياضي، أن تكون قنوات beoutQ ذات تأثير أو منافسة حقيقية للقنوات الرياضية المحتكرة للدوريات والبطولات الكبرى، خصوصا وأن المنافسة ـ إن تم فعلا إطلاق هذه القنوات ـ تتطلب بعض الوقت وإمكانيات ضخمة.

    وذهب آخرون أبعد من ذلك، معتبرين أن الترويج لإطلاق قنوات beoutQ، لا يختلف كثيرا عن الحديث قبل شهرين تقريبا عن إطلاق بث قنوات  pbs sports. والتي قيل حينها إنها ستنطلق برأس مال يقدر بـ 26 مليار ريال سعودي، قبل أن يتوقف الحديث عن إطلاقها أو مصيرها.

    الوسوم

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    زر الذهاب إلى الأعلى

    إغلاق