توب ستوريمنوعات

الرئيس النيجيري يضطر للعمل من منزله بسبب “الفئران”

قال الناطق باسم الرئاسة النيجيرية غاربا شيهو، أن الرئيس محمد بخاري سيضطر للعمل من منزله لقرابة ثلاثة شهور.

وأوضح شيهو، إن فئرانا ألحقت أضرارا بمكاتب الرئيس فى أبوجا خلال غيابه لاكثر من مئة يوم في لندن لتلقي العلاج.

وتناول نيجيريون الخبر الرسمي بسخرية على تويتر، ومنهم من شكك رواية الفئران، قائلين إن غيابه له أسباب سياسية أو صحية.

فى إبريل 2015، أعلنت اللجنة الوطنية الانتخابية المستقلة في نيجيريا فوز المرشح المسلم محمد بخاري برئاسة أكبر بلد أفريقي من حيث عدد السكان.

ويأتي هذا الفوز بعد أن مني في الماضي بثلاث هزائم متتالية، الأولى في 2003 والثانية في 2007 والثالثة في 2011 أمام الرئيس المنتهية ولايته غودلاك جوناثان.

محمد بخاري ليس جديدا في عالم السياسة، بل سبق له تولي الحكم عام 1985، كما تقلد مناصب عليا في المؤسسة العسكرية ولعب أدوارا هامة في صفوف المعارضة.

ولد محمد بخاري في عام 1942 في قرية صغيرة تدعى “دورا” تقع في ولاية “كاتسينا” شمال نيجيريا قرب الحدود مع تشاد.

محمد المحلاوي

صحفى مصري يهتم بالشأن الداخلي المصري، اقوم بتغطية أهم الاحداث السياسة علي الساحة المصرية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *