توب ستوريحوادث

حبس أم قتلت رضيعتها بالساطور فى أسيوط.. والسبب!

أمرت النيابة العامة بمحافظة اسيوط، حبس ربة منزل أربعة أيام على ذمة التحقيقات لذبحها رضيعتها البالغة من العمر 45 يوماً.

وكشفت أجهزة البحث الجنائى في “صدفا” بأسيوط بالتنسيق مع قطاع الأمن العام، غموض واقعة إدعاء ربة منزل بقيام مجهولين بالسطو المسلح على منزلها وسرقته وقتل ابنتها، وتبين أنها قتلت رضيعتها بالساطور، لتتخلص منها بعد  تكرار خلافاتها المستمرة مع زوجها الذى يرغب فى إنجاب الذكور.

 وكان اللواء جمال شكر مساعد وزير الداخلية مدير أمن اسيوط قد تلقى إخطارا من رئيس مباحث مركز شرطة صدفا يفيد  ورود بلاغ  لمركز شرطة صدفا من “عزة ح.ج” 27 سنة  ربة منزل  بقيام بعض الأشخاص الملثمين وبرفقتهم سيدة ترتدى زى النقاب بالدخول للمنزل وتفتيشه والإستيلاء على مبلغ مالى قدره 2000 جنيه، دبلة ذهبية، وعقب ذلك قاموا بطعن ابنتها “م.ن.ب” تبلغ من العمر 45 يوم بالرقبة مما أدى لوفاتها وإلقاء جثتها خارج المنزل.

تم تشكيل فريق بحث  برئاسة اللواء اسعد الذكير مدير المباحث الجنائية بالتنسيق مع قطاع الأمن العام وتوصلت جهوده إلى عدم صحة رواية المبلغة وأنها مرتكبة الواقعة، وبمواجهتها اعترفت بإرتكابها الواقعة نظراً للحالة المادية والنفسية التى تمر بها هى وزوجها وسابقة إنجابها لتوأم إناث ورغبته فى التخلص من الطفلة الثالثة لكونها أنثى ورغبة زوجها فى إنجاب طفل ذكر، وأضافت أنها بتاريخ الواقعة وفى غياب زوجها قامت بقتل الطفلة بواسطة (ساطور، سكينة) أرشدت عليهما .

وتحرر المحضر اللازم وجار العرض على النيابة العامة التي أصدرت قرارها المتقدم.

محمود هاني

صحفى مصرى متخصص فى الشئون السياسية والقضائية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *